يونيليفر Unilever تختتم أكبر حملة للصحة والنظافة في منطقة الخليج

بيان صحفي
منشور 26 شباط / فبراير 2013 - 06:09

أعلنت شركة يونيليفر Unilever، إحدى الشركات العالمية الرائدة في قطاع السلع الاستهلاكية والتي تضم عددا من أبرز العلامات التجارية العالمية مثل لايف بوي وسيجنال، عن نتائج مبادرتها الإقليمية الخاصة بحملة الصحة والنظافة التي أجريت في المدارس ومجمعات العمال في منطقة الخليج.

 وحققت الحملة نتائج قياسية في العام 2012، حيث تم التثقيف والتواصل مع 760,786 مستهلك من ضمنهن 500,627 من طلاب المدارس الذين تتراوح أعمارهم ما بين 5 و12 عاماً وذك في 527 مدرسة. وتعتبر حملة الصحة والنظافة هذه الأكبر من نوعها في المنطقة، وذلك نظرا لعدد المدارس الهائل الذي تواصلت وتعاونت معها.

وانطلقت حملة يونيليفر للصحة والنظافة في أوائل العام 2010 تماشيا مع مبدأ الشركة القائم على تقديم أفضل أداء من خلال العطاء للمجتمع. وفي العام نفسه، أطلقت شركة يونيليفر خطة المعيشة المستدامة التي تهدف إلى تعزيز الصحة والأسلوب المعيشي لأكثر من مليار شخص في جميع أنحاء العالم بحلول العام 2020.

وبهذه المناسبة، قال أرجيت غوس، المدير العام لشركة يونيليفر في منطقة الخليج: "على مدى أكثر من 110 عاما، التزمت يونيليفر بتحسين معايير الصحة والنظافة لزبائنها. ويعد الأطفال أول من يتبنى هذه العادات الصحية ومن أهم عناصر تغيير العادات في مجتمعاتهم المحلية. ومن هنا، فإن برنامجنا يستهدف الأطفال ليساهم في تعزيز العادات الإيجابية ويجعلها جزءا من روتين حياتهم اليومية. ونحن نهدف إلى الوصول الى  مليوني طالب في منطقة الخليج بحلول عام 2020."

ومنذ انطلاق المبادرة في عام 2010، قامت شركة يونيليفر، خلال علامتيها الرائدتين لتطهير الجلد والعناية بالفم لايف بوي وسيجنال، بتثقيف 800,627 طالب دراسي بالعادات الصحيحة لنظافة الفم والصحة العامة. هذا بدوره يضع يونيليفر في المسار الصحيح لتحقيق خطتها المستدامة لعام 2020.

وتكمن اهمية هذه المبادرة في نتائج الأبحاث التي أظهرت أن أكثر من 50% من سكان العالم لا يعتنون بنظافة أسنانهم ولا يستخدمون فرشاة الأسنان، و 5.2٪ من أطفال المدارس في منطقة الخليج الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و 11 غابوا 11 يوما أو أكثر عن المدرسة بسبب أمراض ذات صلة بالنظافة. فمجرد غسل اليدين بالصابون في الأوقات الرئيسية خلال اليوم، مثل بعد الذهاب إلى الحمام وقبل تناول الطعام يمكن أن يسهم في تقليل معدلات الإصابة بالإسهال بين الأطفال بنحو 50% والتهابات الجهاز التنفسي بما يقرب من 25%.

وقد اعتمدت علامتي شركة يونيليفر، لايف بوي وسيجنال، على النهج التعليمي- الترفيهي للمساعدة في تقديم رسالة قوية وواضحة لجميع الطلاب الصغار، حيث تشجع أنشطة الشركة الطلاب على أهمية غسل اليدين، والمحافظة على صحة الفم وترشيد استخدام المياه. وتشمل هذه الأنشطة تلوين الكتيبات، واطلاق العروض التي تقدمها تمائم سيجنال ولايف بوي، بالإضافة إلى إجراء اختبار لمعاينة الجراثيم التي تساعد على إثبات أهمية استخدام الصابون لقتل الجراثيم الضارة.

وقد بدأت هذه الحملة في المنطقة منذ العام 2010، حيث تواصلت إلى 100 ألف طفل في الإمارات العربية المتحدة وسلطنة عمان والكويت. بالإضافة إلى ذلك، تمكنت شركة يونيليفر في عام 2011 من الوصول إلى 200 ألف شخص في منطقة الخليج.

خلفية عامة

يونيلفر

إحدى الشركات المتخصصة عالميا في مجال الصناعات الغذائية، المنتجات المنزلية ومستحضرات التجميل. منتجاتها مثل دوڤ، سانسيلك، سينيال، أومو، كنور، ليبتون، ألزا، فير أند لوفلي، أكس وريكسونا حاضرة باستمرار في حياة أكثر من ملياري شخص عبر 170 بلدا في العالم و تساعد المستهلكين على لإحساس بالراحة والاستفادة من الحياة بشكل أفضل.

المسؤول الإعلامي

الإسم
زينة الحداد
فاكس
+971 (0) 4 436 2342
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن