الفضيحة الجنسية تلاحق الأمير آندرو.. والملكة اليزابيث في موقف صعب!

منشور 11 آب / أغسطس 2021 - 06:14
الملكة اليزابيث والأمير آندرو
الملكة اليزابيث والأمير آندرو

يواجه الأمير آندرو دعوى قضائية ضده بتهمة الاعتداء الجنسي على فتاة قبل 20 عاماً من الآن عندما كان عمرها 17 عام.

وفي تفاصيل ما حدث رفعت امرأة تدعى فيرجينا جوفري دعوى قضائية ضد دوق يورك ثاني أكبر أبناء الملكة اليزابيث، ذكرت فيها أن الأمير آندرو اعتدى عليها جنسيا وضربها عندما كان عمرها 17 عام.

وبالرغم من أن الأمير آندرو كان قد نفى هذه الاتهامات التي نُسبت إليه وذلك خلال مقابلة له مع هيئة الإذاعة البريطانية "BBC" عام 2019 وأنه لا يتذكّر لقاء هذه المرأة ابداً، إلا أن الفضيحة لاحقته وكانت غير مسبوقة بالعائلة المالكة.

Inside Queen Elizabeth's Very Close Relationship with Disgraced Royal  Prince Andrew

وتواجه الملكة اليزابيث حالياً ضغوط كبيرة بعد الكشف على أن فيرجينا جوفري تصرّ على مزاعمها ورفع الدعوى القضائية، ووفقاً للمراسل الملكي فإن هذه الدعوى غير مسبوقة في العائلة المالكة.

وتحدّث المراسل بكل صراحة: "إن فضيحة الأمير آندرو هي وضع صعب للغاية خاصة في هذا العام الصعب الذي مرّت به العائلة المالكة، فبالرغم من أنه كان الكثير من الفضائح الملكية عبر التاريخ إلا انهم لم يواجهوا مثل هذا الشيء".

للمزيد عن النجوم.. تابع Buzz بالعربي:


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك