باريس هيلتون وشقيقتها تهربان من شتاء نيويورك..وتختاران هذا الفندق الفاخر

منشور 10 كانون الأوّل / ديسمبر 2020 - 10:16
نيكي هيلتون وباريس هيلتون
نيكي هيلتون وباريس هيلتون

هربت نجمة تلفزيون الواقع "باريس هيلتون" وشقيقتها الكبرى "نيكي هيلتون" من برد شتاء مدينة نيويورك قبيل موسم عيد الميلاد، وتوجهتا لإمضاء الوقت في مدينة لوس أنجلوس.
شاركت "باريس هيلتون" (39 عامًا) متابعيها عبر موقع "إنستغرام" صورة رائعة تجمعها بشقيقتها وهما تتعانقان بينما تستمتعان بأجواء فندق بيل إير المملوك لسرطان بروناي، الذي فضلته عن سلسلة فنادق "هيلتون" المملوكة لعائلتها.


ويجدر الإشارة إلى أن شقيقتة "باريس" الكبرى أقامت حفل البيبي شاور في الفندق عندما كانت تتوقع طفلها الأول من زوجها "جيمس روتشيلد".
وقبل التوجه إلى مدينة لوس أنجلوس،  كانت باريس تنعم بالفخامة في بولينيزيا الفرنسية، حيث أقامت في منتجع "فور سيزونز بورا بورا".


ويأتي منشورها مع "نيكي" بعد أيام قليلة من احتفالها  بالذكرى السنوية الأولى لعلاقتها بحبيبها "كارتر ريوم"، ونشرت صورة تجمعها بحبيبها الوسيم، وعلَّقت: "ذكرى سنوية أولى حبيبي! أحب أن نحتفل بحبنا كل شهر! لا أصدق أنه مضى عام فقط."


وتابعت: "أشعر وكأنني عشت معك طوال العمر! لم أشعر أبدًا بأنني قريب جدًا من شخص آخر في حياتي لأنك أول من هدم الجدران التي بنيتها حول قلبي وفتحت قلبي بطريقة لم أكن أعرف أنها ممكنة."
وأضافت: "أعتقد أننا خلقنا لبعضنا البعض ومن المفترض أن نكون كذلك. لا شيء في حياتي شعرت به بهذا الشكل أو الكمال! كل يوم أشعر وكأنني في حلم ".
وفي وقت سابق، أثارت وريثة سلسلة فنادق هيلتون  شائعات خطوبتها بعد نشرها صورة تجمعها بحبيبها أمام صورة افتراضية لقلعة ديزني الوردية، حيث ارتدى "كارتر" بذلة سوداء أنيقة وارتدت "باريس" فستان أسود من الدانتيل.
لكن المثير للجدل هو تعليق "باريس" على الصورة والذي جاء كما يلي: "لقد عاشا سعادة أبدية"، وهذه العبارة التي تستخدمها  "ديزني" حينما يتزوج الأمير حبيبته.

للمزيد عن النجوم.. تابع Buzz بالعربي:

 

_______________________________________________________

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي ليصلكم كل ما هو جديد:

 فيسبوك  تويتر   إنستغرام

مواضيع ممكن أن تعجبك