بالفيديو: بريتني سبيرز بكرش متدلي وأفخاذ سمينة.. فمن المسؤول؟

منشور 11 حزيران / يونيو 2019 - 12:34
بريتني سبيرز
بريتني سبيرز

تحاول النجمة الأمريكية "بريتني سبيرز" استجماع قواها والبدء من جديد بعد خروجها من المصحة العقلية، لذلك توجَّهت برفقة حبيبها الإيراني "سام أصغري" إلى شاطئ ميامي لقضاء إجازة شاطئية بعيدًا عن عدسات الكاميرات، إلّا أن الوضع عكس ما توقعته.

التقطت عدسات الباباراتزي صورًا لـ"بريتني سبيرز" تستعرض قوامها ببكيني مؤلف من توب أصفر اللون بكتف واحد ولباس تحتي أسود، إلّا أنه لوحظ الزيادة الهائلة في وزن النجمة وحجمها، فبدت أسمن من ذي قبل بكرش منتفخ وأفخاذ عريضة، ما أثار استيائها وغضبها.

وردًا على التزيف الصادم لصورتها وإظهارها بمظهر قبيحٍ نوعًا ما، نشرت "سبيرز" مقطع فيديو جديد عبر حسابها على موقع "إنستغرام" لها مُرتديةً بنطال جينز ضيق وتوب قصير مُستعرضةً خصرها النحيل وقوامها الممشوقة.

وأكَّدت النجمة أنها ليست كما تبدو في الصور المُعدلة عبر برامج تعديل الصور، مُعلقةً: "“الكثير يتهمون النجوم بتزيف صورهم، لكن ألّا يعاتبون المصورين الذين يزيفون الصور..كل هذا جرى فقط في 17 ساعة."

ونسمعها تقول: "صباح الخير، إنه اليوم الذي يعقب تواجدي على متن القارب، هل أبدو مختلفةً؟"

من جهتها، سخرت وكالة “ميغا”، المسؤولة عن التقاط الصور، من تصريحات النجمة ونفت تلاعبها بالصور.

 

 

 

وتأتي عطلة "برتني" وسط معركة قانونية بين والدها جيمي ووالدتها من أجل الوصاية عليها، أثناء مرحلة علاجها في المصحة العقلية، حيث كانت بريتني تحت وصاية والدها لمدة 11 عاماً، فسيطر على شؤونها المالية والطبية والوظيفية، والآن تحاول بريتني إنهاء الترتيبات القانونية لأن والدتها تحاول الحصول على الملفات الطبية وخطة العلاج.

 

للمزيد عن النجوم.. تابع Buzz بالعربي:

 

مواضيع ممكن أن تعجبك