بينهم بيل كوسبي وبريتني سبيرز... مشاهير أصحاب ميول إجرامية!

منشور 04 آب / أغسطس 2019 - 06:22
بريتني سبيرز وبيل كوسبي
بريتني سبيرز وبيل كوسبي

دائما ما تثير حياة المشاهير والنجمات المترفة غيرة الكثيرين، فهم يتمتعون بكل شيء، من الثروات الطائلة ورفاهية الحياة إلى ما تحظى به النجمات من كل شيء يتعلق بالجمال والأزياء، فضلًا عما يقضونه من وقت ممتع في العطلات الفاخرة.

ومع ذلك، ورغم بريق حياة الأضواء، إلا أن الكثير من المشاهير عادة ما ينتهي بهم الأمر في التورط في جرائم وأمور مشبوهة، وذلك الأمر ينطبق على عالم هوليوود وبوليوود أيضًا.

فمن السرقة والاعتداء الجسدي إلى التحرش وغيره، إليكم من مجلات "دايلي هانت" و"تشيت شات" و"رانكر"، بالإضافة إلى "أكسجين" قائمة بمشاهير أصحاب ميول إجرامية:

ديبيكا بادوكون

كشفت مؤخرًا صديقة مقربة للنجمة الهندية، أن ديبيكا دائمًا ما تسرق عبوات الشامبو من الفنادق، وعلى الرغم من أن الأمر قد يبدو طريفًا، إلا أن ذلك لا ينكر حقيقة أنها سرقة، خاصة أن ديبيكا أكيد لديها العديد من المنتجات الفاخرة.

مارك والبيرغ

لدى الممثل الأمريكي تاريخًا طويلًا من العنف والبلطجة والعنصرية أيضًا، حيث كشفت تقارير أنه في وقت سابق من حياة الممثل، كان يتلفظ بكلمات عنصرية ضد الأطفال ويلقي عليهم الأحجار، وفي واقعة أخرى تعدى مارك على رجل فيتنامي بعصا وجرح رأسه وسبه بكلمات عنصرية.

كما لكم مارك فيتنامي آخر في عينيه وأصابه بعمى دائم، ويُذكر أنه كان في سن الـ 16 عندما حُكم عليه بالسجن 90 يومًا.

بيل كوسبي

منذ فترة وحتى الآن، يثير الكوميديان والممثل الأمريكي بيل كوسبي جدلًا كبيرًا، وذلك بعدما تم فضح تورطه في جرائم اغتصاب وتحرش عديدة، هذا وقضت محكمة أمريكية في العام الماضي بحبس بيل من 3 إلى 10 سنوات.

وينونا رايدر

في حين أن النجمات لا ينقصهن شيء، خاصة فيما يتعلق بالأزياء، يبدو أن الأمر كان مختلفًا بالنسبة لوينونا، والتي يُذكر أنها تم اعتقالها عام 2001 لسرقتها ملابس واكسسوارات بقيمة 5500 دولار من متجر "ساكس أفينو" في بيفرلي هيلز، ثم حكم عليها بغرامة باهظة والقيام بأعمال للمنفعة العامة لمدة عامين لتجنب السجن، بالإضافة إلى تسديد قيمة المسروقات.

ليل وين

لدى الرابر الأمريكي تاريخًا حافلًا أيضًا بالانتهاكات القانونية، ويعد أبرزها عندما تم اعتقاله في عام 2007، بتهمة حيازة أسلحة، وبعد عدة تأجيلات في المحاكمة، صدر حكم في عام 2010 بسجن ليل وين لمدة عام.

ليندسي لوهان

بالإضافة إلى وينونا، يُذكر أنه في إحدى المرات، تم اعتقال ليندسي لسرقتها قلادة من متجر مجوهرات بقيمة 2500 دولار، والغريب في الأمر أنها لم تحاول إخفاء القلادة، بل خرجت من المتجر وهي ترتديها!

روبرت داوني جونيور

واجه "الرجل الحديدي" صراعًا مع الإدمان منذ سن الثامنة، وكان السبب في ذلك والده روبرت الأب الذي كان مدمنًا، ونقل عادته إلى ابنه في سن مبكر.

ظل صراع روبرت الابن مع المخدرات مستمرًا حتى دخوله عالم التمثيل، مما أثر على عدة محطات من مشواره الفني، ولكنه حاليًا لا يوجد للمخدرات مكان في حياته.

كريس براون

بالإضافة إلى أعماله الفنية، يشتهر كريس براون بعلاقته المتوترة مع ريهانا، وخاصة فيما يتعلق بإساءته معاملتها والتعدي عليها بالضرب عندما كانت لا تزال حبيبته في عام 2009، وتركها مغطاة بالكدمات، حتى أنها احتاجت إلى الرعاية في المستشفى.

ويُذكر أنه في عام 2014، حُكم عليه بالسجن لمدة عام لانتهاكه نظام المراقبة الذي خضع له منذ تعديه على ريهانا.

بريتني سبيرز

سبق وتورطت بريتني في واقعة سرقة، ولكنها على عكس المتوقع، لم تسرق أشياء باهظة أو فاخرة، بل ألقى القبض عليها لأنها سرقت شعر مستعار من إحدى المتاجر في هوليوود، بالإضافة إلى سرقتها قداحة من محطة وقود!

سانجاي دوت

يعُرف النجم الهندي سانجاي دوت بكونه "فتى بوليوود الشقي"، كما يُذكر أنه اعتقل وتم حبسه أكثر من مرة بسبب تورطه في الحيازة غير المشروعة للأسلحة، وشرائه أسلحة من رجال العصابات المتورطين في تفجيرات مومباي عام 1993، فضلًا عن صراعه مع ادمان المخدرات.

شيني أهوجا

تسبب الممثل الهندي في صدمة الجميع عندما اُتهم في عام 2009 باغتصاب خادمته، والتي كانت في الـ 20 من عمرها، وعلى الرغم من انكاره ما نُسب اليه من تهم، إلا أنه أقر واعترف بفعلته في نهاية المطاف.

للمزيد عن النجوم.. تابع Buzz بالعربي:


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك