كانييه ويست يرشح نفسه للانتخابات ويحظى بدعم الملياردير إيلون مسك

منشور 05 تمّوز / يوليو 2020 - 06:43
كانييه ويست
كانييه ويست

أعلن مغني الراب الأمريكي "كانييه ويست" ترشحه للرئاسة الأمريكية، وقد فاز  بدعم الملياردير الشهير "إيلون مسك" بالفعل.
ونشر نجم الراب الأمريكي رسالة إلى متابعيه عبر حسابه على موقع "تويتر" البالغ عددهم 29.4 مليون شخصًا، مصرحًا بنيته دخول السباق الرئاسي لعام 2020، وكتب: "يجب أن ندرك الآن وعد أمريكا من خلال الثقة بالله وتوحيد رؤيتنا وبناء مستقبلنا.. أنا أترشح لرئاسة الولايات المتحدة".


ورد المدير التنفيذي لشركة "تيسلا"، "إيلون مسك"، على تغريدة "ويست" قائلاً: "لك دعمي الكامل!"


كما أعلنت نجمة تلفزيون الواقع "كيم كارداشيان"  دعمها لزوجها، عبر مشاركة تغريدته وإرفاقها بـ"إيموجي" على شكل علم أمريكا.
ولم يتضح إذا ما كان "ويست" جادًا بشأن التنافس على الرئاسة الأمريكية قبل أربعة أشهر من إجراء التصويت في 3 نوفمبر، أو إذا ما كان قد قدم أي أوراق رسمية للظهور في بطاقات الاقتراع الحكومية.


وتجدر الإشارة إلى أن الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب"- الذي كان "ويست" مؤيدًا قويًا له في الماضي- سيواجه المرشح الديمقراطي "جو بايدن" مباشرة في انتخابات نوفمبر القادم.


ولطالما عبَّر مغني الراب عن رغبته الشديدة في الترشُّح للانتخابات الرئاسية التي ستعقد عام 2024، ويبدو أن الفكرة لا تزال عالقةَ في ذهنه.، حيث ألمح سابقًا لنيته الترشح للانتخابات بعد انتهاء فترة رئاسة رئيس أميركا "دونالد ترامب" التي استمرت لولايتين كاملتين، حيث نشر تغريدة عبر حسابه على موقع "إنستغرام"، جاء فيها رقم "2024"، وربما تكون الأرقام إشارة إلى العام الذي سيجرى فيها انتخاب رئيس جديد.

Is he serious? Kanye West took to Twitter on Saturday to once again tease his long-gestating presidential ambitions
وسابقًا، أكد المغني الأمريكي "جون لجند" أن صديقه "كانييه ويست" جدِّي بشأن التَّرشُّح لرئاسة البلاد وذلك خلال مقابلة له مع الصحفي "دان ووتون"، رغم أنه لا يوافق على آرائه السياسية ومحبته لـ"دونالد ترامب".

'He's serious': John Legend, 39, has revealed that Kanye West is definitely thinking about running for President in 2024
يذكر أن مغني الراب تعرَّض لهجوم شرس من قبل متابعيه عبر مواقع التواصل الاجتماعي وذلك بعد نشره تغريدات مؤيدة للرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" معبرًا عن حبه للرئيس وواصفًا إياه بالـ"شقيق"، ما أدى إلى خسارته أكثر من 9 ملايين متابع قرروا إلغاء متابعتهم إياه لتضامنه مع أفعال "ترامب".

 

مواضيع ممكن أن تعجبك