أنجلينا جولي توجِّه اتهامًا صادمًا لبراد بيت.. وتهدد بكشف مذكراتها السوداء!

منشور 08 آب / أغسطس 2018 - 12:00
 أنجلينا جولي وبراد بيت
أنجلينا جولي وبراد بيت

لا تزال الحرب مشتعلة بين النجمة الأمريكية "أنجلينا جولي" وزوجها السابق الممثل الأمريكي "براد بيت"، فهما في خضم صراع مرير على حضانة أطفالهما الستة.

وفي وثائق جديدة قدِّمت للمحكمة العليا في لوس أنجلوس، زعمت "أنجلينا جولي" أن "براد بيت" لا يتحمل مسؤولية أطفاله حينما يتعلق الأمر بدعمهم ماليًا ويتهرب من دفع مصاريفهم منذ الانفصال، وفق ما نقله موقع "بي بي سي".

وجاء في الوثائق القانونية التي قدمتها محامية النجمة "سامانثا بلي ديجين" يوم أمس الثلاثاء، التالي: "لدى "بيت" واجب قانوني يملي عليه دفع نفقات الأطفال، لكنه لم يمنح أي دعم مالي حقيقي للأطفال منذ الانفصال حتى الآن"، وتابعت أن "جولي" تطلب من المحكمة إجبار بيت على دفع أموالها المستحقة.

وتابعت: "نظرًا إلى عدم إيفاء "بيت" بدفع نفقات الأطفال بشكل منتظم قبل أكثر من عام ونصف العام، رغم الترتيبات غير رسمية التي أبرمت معه،  تعتزم "جولي" بتقديم طلب للمحكمة للحصول على دعم لأطفالها بأثر رجعي".

 وقال مصدر مقرب من بيت لمحطة "سي.ان.ان" التلفزيونية: "من المحزن أن يعمد أحدهم الى تزييف الموقف بشكل متعمد خاصة بعد أن استمر براد في الوفاء بالتزاماته."

انفصل الزوجان في سبتمبر 2016 بعد عامين من الزواج و10 أعوام على علاقتهما، وأقامت أنجلينا جولي دعوى للطلاق في سبتمبر/ أيلول 2016، ويجمع النجمين ثلاثة أبناء وثلاث بنات ، تتراوح أعمارهن بين 17 سنة وأقل.

أنجلينا جولي

وفي وقت سابق، أفاد تقرير نشره موقع "تي أم زي"، أن محامية "أنجلينا جولي"، لورا واسر، تخلَّت عن موكلتها نتيحة ما أظهرته من شخصية معادية للغاية ولا تقبل المساومة طوال فترة طلاقها من "براد" مع احتدام معركة الحضانة على أطفالهما الستة.

ومن المحتمل أن تخلي "واسر" عن موكلتها يعود لعدم رغبة "جولي" بالتسوية والحضانة المشتركة للأطفال، بالإضافة إلى تهديد "جولي" المستمر بنشر مذكراتها "السوداء" عن أيام زواجها من براد بيت الذي تصفه بأنه مدمن كحول، وحول مزاجه المتقلب بشكل دائم الذي دفعه الى ضرب أحد أبنائه.

 

اقرأ المزيد على Buzz بالعربي:

 

 
 
 

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك