بالفيديو: بعد استخدامه كلمة مهينة.. الدمية كين يتحدث حول رحلته المحفوفة بالمخاطر!

منشور 19 آب / أغسطس 2018 - 09:30
ألفيس رودريغو
ألفيس رودريغو

تمكن البرازيلي "ألفيس رودريغو" شبيه الدمية "كين"، النسخة الرجالية من الدمية "باربي"، أن يكون مركز الضوء بعد ظهوره في إحدى المقاطع الترويجية للبرنامج البريطاني Celebrity Big Brother الذي يعرض على قناة CCTV.
في المقطع الدعائي للبرنامج الذي عرض يوم السبت، يظهر النجم البالغ من العمر 35 عامًا جالسًا على الأرض مرتديًا ملابس كرنفالية تأتي على شكل قبعة رأس صفراء مرصَّعة بالمجوهرات، وقطعة صدر صفراء مزيَّنة بالريش، بالإضافة إلى لباس تحتي أصفر مرصَّع.

 


خلال دردشة صريحة دارت بينه وبين "دان أوزبورن"، نجم البرنامج البريطاني TOWIE، ناقش "ألفيس" الأسباب التي دفعته للخضوع لأكثر من 60 عملية تجميلية خلال 18 عامًا حوَّلته من إنسان إلى مسخ أكثر منه دمية، واعترف أن أول عملية خضع لها كانت بعمر الـ17.
ورغم عدد العمليات الضخم التي أجراها لتغير شكله، إلّا أن "رودريغو" غير راضٍ بالنتائج التي وصل لها؛ لذلك لا يوَّد أن يتبع الآخرون خطاه، يقول: "لا أنصح أي شخص أن يحذو حذوي عندما يتعلق الأمر بذلك (عمليات التجميل)".
وعن الأسباب التي دفعته لإجراء العمليات التجميلية، يقول: "لقد تصورت كيف أردت أن أبدو لأنني لم أكن سعيدًا بمظهري..أعلم أنني أبدو مختلفًا، لكن من الجيد أن يكون الأمر مختلفًا وأن أكون مركز الاهتمام لشيء أجده مناسبًا لي".
وأشار "ألفيس" أن الأمر لم يكن بتلك السهولة، فقد عانى العديد من المضاعفات والمخاطر، رغم ذلك، دَعَمَ فكرة أن تفعل ما تريده وتتمناه طالما لا تسبب الأذى للآخرين أو لنفسك.


ويستمر في الإقرار بأنه "مثال متطرف" للعمليات التجميلية، مضيفًا: "لقد كانت رحلة طويلة ، والآن يجب أن أعيش معها لبقية حياتي".
ويأتي هذا المقطع بعدما وجَّه طاقم برنامج Big Brother" تحذيرًا إلى "رودريغو" بعد ساعات فقط من دخوله إلى البيت نتيجة استخدامه لغة غير لائقة تعود سلبًا على الشعب الأمريكي الأفريقي وهي كلمة "نيغا".

 

مواضيع ممكن أن تعجبك