قبل حفل زفاف سلفتها الملكي..كيت ميدلتون تنهار وتبكي بسبب ميغان ماركل!

منشور 28 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2018 - 10:00
كيت ميدلتون وميغان ماركل
كيت ميدلتون وميغان ماركل

علاقة دوقة كامبريدج "كيت ميدلتون" وسلفتها دوقة ساسكس "ميغان ماركل" ليست على مايرام، وذلك بحسب التقارير الأخيرة التي ادعت نشوب شجار بينهما ما دفع الأمير "هاري" للانتقال إلى منزل آخر بعيدًا عن أخيه الأمير ويليام.
وبعيدًا عن حادثة الشجار المزعومة، أشارت تقارير أن "كيت ميدلتون" شعرت بالتوتر والإرهاق قبل حفل زفاف "ميغان ماركل والأمير "هاري"، حتى وصلت مرحلة البكاء والانهيار وقت بروفة ابنتها الأميرة "شارلوت" لمعرفة إذا ما كان يناسبها فستانها قبل الحفل باعتبارها وصيفة الشرف.


وصرَّح مصدر لمراسلة مجلة "ذا ديلي تيليغراف"، كاميلا توميني، قائلًا: "كانت كيت قد أنجبت طفلها الأمير لويس للتو، وكانت تشعر بكمية كبيرة من العاطفة، لذا ما يزعجها لم يكن واضحًا"، لكن يبدو أن الأجواء كاتت مُحاطة بالتوتر وتحديدًا لأولئك المشاركين في الحفل.
من جهة أخرى، التوتر الحاصل بين "كيت" (36 عاما) و"ميغان" (37 عاما) يعود لاختلافهما عن بعضهما البعض، فكلتاهما تمتلكان شخصية مختلفة كليًا؛ رغم تشابه ظروفهما الاجتماعية، فـ"ميغان" شخصيىة منفتحة بينما "كيت" شخصية خجولة جدًا.


وفي وقت سابق، أعلن القصر الملكي عبر بيانٍ رسمي أنّ دوقا ساسكس الأمير هاري وميغان ماركل، في صدد تغيير مكان إقامتهما من كوخ نوتنغهام في قصر كينسينغتون إلى كوخ فرومور في قلعة ويندسور؛ للحصول على مساحة أكبر لهما ولطفلهما القادم.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك