تيفاني هاديش ثملة وتسُب الجُمهور وتنسى كلماتها على المسرح.. ماذا فعلت برأس السّنة؟!

منشور 02 كانون الثّاني / يناير 2019 - 12:00
تيفاني هاديش
تيفاني هاديش

يُمكننا وصف ما فعلته تيفاني هاديش في ليلة رأس السّنة بـ "التّخبيص" لِما بدرَ منها من تصرّفاتٍ غير عقلانية ومجنونة.

ففي ليلة رأس السّنة، كان من المُقرر لها أن تُقدّم سكتش ستاند أب كوميدي على مسرح James L. Night Center في مدينة ميامي، لكن انتهى الأمر بها وهي ثملة وتحتسي المشروبات الكحولية على المسرح.

لم يقف "التّخبيص" مع هاديش عند هذا الحد، بل وصل الأمر بها أن تسب الجُمهور وتنسى النّكات التي حضّرتها، لدرجة أنّه اضطر بعض النّاس من مُغادرة المكان في منتصف السّهرة، بسبب سوء الوضع الذي كانت به تيفاني.

وفي الفيديو الترويجي الذي نشرته قبل السّهرة، اعترفت تيفاني بنفسها بأنّها احتفلت وثملت بشدّه، وبقيت تحتفل في اليوم الذي سبق رأس السنة حتى الساعة السابعة صباحًا، كما أنها نسيت اسم المسرح الذي ستُقدّم فيها عرضها.

وبما أنّ اسم العرض كان She Ready (هي جاهزة)، استغلّ الجُمهور اسم الحفل لتدشين هاشتاغ #SheNotReady أي (هي ليست جاهزة) للهجوم عليها وانتقادها على أدائها السّيء.

وبعد الفضيحة التي حصلت معها، اعترفت تيفاني بخطأها عبر تغريدة نشرتها في حسابها على تويتر، أقرّت من خلالها عنوان أحد المواقع الإخبارية الذي وصف ليلتها بـ "القنبلة"، كما اعتذرت للجمهور عمّا حصل ووعدتهم بألّا يتكرر مرّةً أخرى.

مواضيع ممكن أن تعجبك