هكذا ردَّت جيسيكا على إقامتها علاقة مع خطيب جينيفر لوبيز.. "يمكنه اللعب مع أصدقائه الفضائيين"!

منشور 14 آذار / مارس 2019 - 05:00
جينيفر لوبيو وأليكس رودريغيز
جينيفر لوبيو وأليكس رودريغيز

أشيع أن خطيب النجمة الأمريكية "جينيفر لوبيز" قد أقدم على خيانتها مع "جيسيكا كانسيكو"، زوجة صديقه لاعب البيسبول "خوسيه كانسيكو" السابقة.


ولم تتمكن "جيسيكا"، البالغة من العمر 46 عامًا، سماع هذه المزاعم والوقوف صامتة، فتوجَّهت عبر حسابها على موقع "تويتر" ونشرت تغريدة تنفي من خلالها الأخبار، جاء فيها: " هذه المزاعم الباطلة التي يُلفقها خوسيه لا صحة لها! فأنا وألكس نعرف بعضنا البعض لسنوات طويلة، ولم نتقابل منذ خمس سنوات تقريبًا، وبالتأكيد لم أقم علاقة معه، فأنا أعُد نفسي صديقة له ولجينيفر"، وأضافت "أما بالنسبة لخوسيه، فيمكنه اللعب مع أصدقائه الفضائيين".


وكتبت في تغريدة ثانية: "آخر مرة شاهدت أليكس حينما كان على علاقة مع توري، وقد جلبت حبيبي برفقتي لتناول العشاء برفقتهم.. يا اللهي إننا مجرد أصدقاء."


وأثار خوسيه ضجة كبيرة حين بدأ بالتغريد بهذه الإتهامات، أثناء مشاهدته لبرنامج"World of Dance"التي تشارك جينيفر فيه ضمن لجنة التحكيم، حيث صرح" أتساءل وأنا أشاهد البرنامج هل تعرف جينيفر حقيقة خطيبها الخائن، لقد خانها أليكس مع زوجتي السابقة قبل عدة أشهر"، وأكد كانسيكو أنه مستعد لأن يخضع لجهاز كشف الكذب ليثبت مدى صحة قوله.
وتأتي هذه المزاعم بعد يوم واحد من إعلان "جينيفر خطوبتها من حبيبها لاعب البيسبول السابق "أليكس رودريغيز" بعد مرور عامين على علاقتهما، حيث نشرا صورة مُشتركة لصورة يديهما متشابكتان والخاتم الألماسب الضخم يُزيِّن يد المغنية الأمريكية.

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك