باميلا ترامب أول المهنئين بعيد ميلاد ابنها.. وزوجها مشغول بخلافاته على التويتر

منشور 22 آذار / مارس 2019 - 06:00
باميلا، بارون ودونالد ترامب
باميلا، بارون ودونالد ترامب

توجهت السيدة الأولى وزوجة رئيس الولايات المتحدة "ميلانيا ترامب" إلى تهنئة ابنها المراهق "بارون" بعيد ميلاده الثالث عشر، وذلك عبر صفحتها الرسمية على "إنستغرام".

ونشرت ميلانيا صورة بالونات ذهبية على شكل رقم 13 وعقلت عليها "عيد ميلاد سعيد" وثلاث رموز تعبيرية، إظهاراً لحبها لابنها، ورغم أنه لايزال هناك متسع من الوقت للتهاني، فلقد كانت أمه هي الوحيدة التي احتفلت بعيد ميلاده على مواقع التواصل الإجتماعي.

وبدا من غير الواضح كيف سيحتفل الرئيس والسيدة الأولى بعيد ميلاد ابنهما في البيت الأبيض، حيث كان الرئيس ترامب في واشنطن ولديه نية في القيام برحلة إلى أوهايو في وقت لاحق من يوم الأربعاء.

وقبل بضعة أسابيع، ظهر بارون إلى جانب والديه في رحلة إلى منطقة ألاباما التي دمرها الإعصار، قبل أن يتوجهوا إلى مارلاجو لقضاء عطلة قصيرة نهاية الأسبوع، كان بارون يبدو دافئاً بسترة حمراء منتفخة يرتديها فوق قميص أبيض وبنطال من نفس اللون، بينما بدت ميلانيا مستعدة لفصل الربيع بمعطف خفيف قصير

وفي الوقت الذي كانت ميلانا تستعد به للاحتفال يعيد ميلاد ابنها كان زوجها دونالد ترامب يخوض معركة كلامية شرسة على تويتر ضد المحامي "جورج كونواي"، الذي يشار إليه في كثير من الأحيان باسم السيد "كيليان كونواي"، وذلك بعد قيام الأخير باتهام الرئيس بأنه مصاب بمرض عقلي ولديه أدلة طبية تثبت ذلك.

للمزيد في 'Buzz' بالعربي:

مواضيع ممكن أن تعجبك