بالفيديو: زوج سلمى حايك الفرنسي يفاجئها بحفل زفاف ثاني.. والأحمر فستان زفافها!

منشور 30 آب / أغسطس 2018 - 08:00
سلمى حايك
سلمى حايك

أعادت النجمة الأمريكية- المكسيكية "سلمى حايك" وزوجها رجل الأعمال الفرنسي "فرانسوا أونري بينو" إقامة مراسم حفل زفافهما من جديد على شاطئ بحر جزيرة بورا بورا الفرنسية على طريقتهما الخاصة.

عشات "سلمى حايك" أجمل اللحظات الرومانسية حينما فاجأها زوجها الفرنسي بحفل بسيط على شاطئ البحر ليتبادل كليهما عهود زفافهما من جديد أمام المياه الزرقاء وتحت أشعة الشمس الذهبية، بعد مرور ما يقرب التسع سنوات على زواجهما.

شاركت الممثلة البالغة من العمر 51 عامًا سلسلة صور عبر حسابها على موقع "إنستغرام"، تظهر فيهم مرتديةً فستان أحمر قصير غاية في الأناقة بينما أسدلت شعرها المموج على جانبي كتفها مبرزةً ملامحها اللاتينية الجذابة، في حين أمسكت بين يديها باقة ورود بيضاء. من جهة أخرى، ارتدى زوجها الوسيم البالغ من العمر 56 عامًا تيشيرت أبيض بسيط وبنطال رياضي أسود.

وفي إحدى الصور، يتعانق الزوجان بينما إحدى الفتيات ترمي بتلات الزهور فوقهما، لكن الامر المثير للاهتمام شعاع الضوء الذي أحاطهما، وأرفقت "حايك" الصورة بتعليق، جاء فيها: "هل يمكن لأي شخص أن يشرح لي ماذا يعني شعاع الضوء الملون في الصورة؟".

كما نشرت "حايك" صورة تجمعها بزوجها غاية في اللطافة، إذ يظهر الثنائي يضحكان بابتسامة كبيرة على شفتيهما، وعلَّقت: "الصيف يقترب من نهايته، وأجمل لحظات حياتي حينما فاجأني زوجي بتجديد عهود زواجنا.. لم أكن لأختار هذا الفستان لحفل زفافي، لكن قيل لي أننا ذاهبان إلى منتجع صحي."

وشاركت النجمة العالمية متابعينها مقاطع فيديو للفرقة الموسيقى التي غنَّت في حفلها مؤلفة من شخص واحد، فلم يجد زوجها أي فرقة على الجزيرة.

 يذكر أن الزوجان عقدا قرانهما في باريس في شهر فبراير من عام 2009، وعقدا حفل زفاف آخر في البندقية في شهر أبريل من ذلك العام في دار للأوبرا.



 

مواضيع ممكن أن تعجبك