ساندرا بولوك تقود النّاس للجنون.. وإصابات الأطفال بالجُملة!

منشور 03 كانون الثّاني / يناير 2019 - 12:00
ساندرا بولوك
ساندرا بولوك

علاء أحمد

قدّمت المُمثلة العالمية الموهوبة "ساندرا بولوك" أداءً لا يُنسى في أجدد أفلامها Bird Box، حيث تدور أحداثه عن وحوشٍ خارقة تُسيطر على العالم، ومن يراها يقتل نفسه، لذا لكي تنجو منها، عليك أن تعصب عينيك لكي لا تراها وتنتحر.

وبناءً على أحداث الفيلم ولكي تنجو ساندرا، صوّرت الممثلة مُعظم مشاهد الفيلم وهي معصوبة العينين إلى جانب طفليها Boy و Girl، ليقوم المُشاهدين فيما بعد بتقليدها والقيام بأعمالهم اليومية وُهم معصوبي العينين.

لم يقف جنون النّاس عند هذا الحد، بل أطلقوا تحدٍّ جديد عبر السوشال ميديا تحت هاشتاغ #BirdBoxChallenge، تقوم فكرته على قيام صاحب الفيديو بمهمّة يومية وهو معصوب العينين، ولكن للأسف أصبح النّاس يستعينون بأطفالهم تقليدًا لساندرا، الأمر الذي أدّى إلى وقوع بعض الحوادث للأطفال، كارتطامهم بالحيطان ووقوعهم عن الدّراجات الهوائية.

ومع انتشار هذا الهوس، لم يكن من شبكة نتفليكس التي عرضت الفيلم إلّا أن تتدخّل في الموضوع وتُنبّه النّاس ألّا ينقادوا وراء هذه التّصرّفات الطّائشة، مُستعينين بأسماء أطفال الفيلم لأجل تقديم النّصيحة، فغرّدوا عبر حسابهم في تويتر قائلين:

"لا نصدّق بأننا سنقول الكلمات التّالية، لكن نرجو منكم ألّا تؤذوا أنفسكم بتحدّي Bird Box. لا نعلم كيف بدأ هذا التّحدّي، ونُقدّر حُبّكم للفيلم، لكنّ الطّفلان Boy و Girl لديهما أمنية واحدة في عام 2019، وهو ألّا ينتهي الأمر بكم في المستشفيات بسبب هذا التّحدّي".

 

أمّا عن رأيي الشّخصي أنا مُحرر المقال، لقد شاهدت فيلم Bird Box، وبالتّأكيد لا يوجد مجال للنقاش بأداء ساندرا بولوك الرّائع، لكن خطَر ببالي أنّه من دواعي السّخرية أنّ هوس النّاس بمواقع التواصل والشّهرة واللايكات هو من يضرّهم أو قد يقتلهم في بعض الأحيان، فالهوَس هو "القوة الخارقة" التي تُسيطر على الكثير من النّاس في هذه الأيام، وليست الوحوش في الأفلام الوهمية!

مواضيع ممكن أن تعجبك