بعد اتهام مايكل دوغلاس بالتحرش الجنسي بموظفته.. هكذا ردت زوجته كاثرين جونز!

منشور 16 كانون الثّاني / يناير 2018 - 07:00
كاثرين جونز (dailymail.co.uk)
كاثرين جونز (dailymail.co.uk)

وقفت الممثلة البريطانية كاثرين زيتا جونز إلى جانب زوجها النجم العالمي مايكل دوغلاس الذي يتعرض حاليًا إلى ادعاءات حول تحرشه بموظفة.

صرحت كاثرين جونز، بطلة فيلم "زورو"، أن زوجها قام بفعل الأمر الصائب حينما أنكر ادعاءات التحرش الجنسي ضده، مشيرةً إلى أن زوجها من أكبر الداعمين لحملة Me Too لمكافحة التحرش أكثر منها نفسها، وذلك في مؤتمر صحفى لجمعية نقاد التلفزيون فى ليفيتيم يوم الأحد الماضي.

وذكرت التقارير أن النجم متهم بالتحرش بموظفة قبل أكثر من 30 عامًا.

وكشف مايكل"73 عامًا" لموقع "ريبورتر" أنه شعر بالحاجة للمضي قدمًا والحديث عن هذه الادعاءات الكاذبة بعدما تم الاتصال به للحصول على تعليقات، وقال: "في البداية، لقد ادعت أنني استخدمت كلمات فظة أمامها لكن ليس حولها"، مضيفًا "ثانيًا، ادعت أن المحادثات التي أجريتها أمامها على الهاتف والتي تفوهت فيها بعبارات فظة ووقحة كانت مع أصدقائي، أي مكالمة خاصة."

وأضاف أنه طردها من العمل، لكنها زعمت أنه وقف عائقًا أمام حصولها على وظيفة أخرى، ثم اتهمته بالاستمناء أمامها، ومن هنا يصرح النجم أنه لا يعلم من أين يبدا، فهذه مجرد أكاذيب ملفقة، ولا صحة لها على الإطلاق.

وتابع أن هذه الحادثة سببت له الكثير من الضرر، وخاصة أنه منذ بداية مسيرته المهنية والفنية يحاول أن يحظى بسمعة طيبة وجيدة في الوسط الفني.

 

قد يعجبك أيضًا:

كاثرين زيتا جونز تعود للمنزل بعد انهاء علاجها في المصحة!

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك