بعد صورة زوجها شبه العارية.. كيت وينسلت تفتح أبواب بيتها لقصة مأساوية!

منشور 26 آب / أغسطس 2018 - 03:00
كيت وينسلت
كيت وينسلت

تحاول النجمة البريطانية "كيت وينسلت" حماية خصوصية عائلتها قدر المستطاع، حتى أن زوجها "نيد روكنرول" قد أصدر أمرًا قضائيًا لوقف عرض صورته شبه العارية.

 إلّا أن النجمة الحائزة على جائزة الأوسكار قررت أخيرًا الترحيب بعدسات الكاميرات في منزلها العائد إلى القرن الثامن عشر الواقع في مقاطعة ساسكس الإنجليزية من أجل تصوير فيلمها القادم.

سترحِّب "كيت وينسلت"، نجمة فيلم "تيتانيك" بعدسات الكاميرات السينمائية في بيت الشاطئ خاصتها الذي يبلغ تكلفته أكثر من 3.25 مليون جنيه استرليني الواقع في قرية ويست ويتيرينج والذي سيكون موقع تصوير فيلمها الجديد Blackbird، النسخة المستحدثة من فيلم الدراما الدنماركي " Silent Heart".

ويحتوي منزل النجمة البالغة من العمر 42 عامًا على ثمانية غرف نوم، تعيش فيه برفقة زوجها الثالث "نيد" الذي رزقت منه بابن يدعى "بير" يبلغ من العمر أربع سنوات، وابنتها "ميا" (17 عامًا) من زوجها الأول "جيم ثرويبلتون وابن"، وابنها "جو" (14 عامًا) من زوحها الثاني مخرج سلسلة أفلام "جيمس بوند"، "سام مندز".

ويدور الفيلم حول أم مريضة لا أمل في شفائها، يجتمع حولها ثلاثة أجيال من نفس العائلة في إحدى الإجازات، لتخبرهم بأنها تريد وداعًا لائقًا بعد أن قررت إنهاء حياتها في يوم حددته بنفسها، الأخوات ساني وهيدي تقرران أن تقبلا رغبتها في الموت قبل أن تتفاقم حالتها المرضية، لكن خلال سيرورة الأجازة يصبح قرار الأم فوق طاقة الاحتمال، وتتفجر الصراعات القديمة من جديد.

وسيشارك في بطولة الفيلم إلى جانب "كيت وينسلت" كلٌ من النجمتين العالميتين "ديان كيتون" و"ميا واسيكوسكا".

 

مواضيع ممكن أن تعجبك