ميغان ماركل تخرج عن صمتها بعد فضيحة والدها.. وهذا ما جاء في بيانها الرسمي!

منشور 17 أيّار / مايو 2018 - 05:00
ميغان ماركل ووالدها
ميغان ماركل ووالدها

 خرجت النجمة الأمريكية "ميغان ماركل" عن صمتها أخيرًا حول حقيقة حضور والدها "توماس ماركل" حفل زفافها الملكي من الأمير هاري المقرر إقامته بتاريخ 19 مايو.

أعلنت "ميغان ماركل" البالغة من العمر 36 عامًا أن والدها لن يتمكن من السفر إلى المملكة المتحدة لحضور زفافها والسير إلى جانبها في ممشى الكنيسة، بل تأمل أن يركز في الوقت الحالي على صحته، وذلك عبر بيان رسمي أصدره قصر "كينغستون".

وجاء في البيان: "للأسف، لن يتمكن والدي حضور حفل زفافي، لطالما اهتممت بوالدي وأتمنى منحه المساحة التي يحتاجها للتركيز على صحته .. أود شكر جميع من أرسل رسائل الدعمٍ السخية، وأتمنى أن تدركوا مدى لهفتنا أنا وهاري لمشاركة يومنا الخاص معكم يوم السبت القادم."

وصرح مصدر ملكي أن "ميغان" قلقة  للغاية بشأن والدها، لكنها متحمسة لحفل زفافها؛ فهي برفقة والدتها وصديقاتها ومستعدةً لإمضاء يوم من الخيال في حياتها.

ويأتي هذا بعد نجاح عملية القلب التي أجراها "توماس ماركل"، بالإضافة إلى زراعة عدة دعامات في أوعيته الدموية، لكنه لا يزال في المشفى، وفق ما نقله موقع "تي ام زي".

اقرأ المزيد عن الزفاف الملكي في Buzz بالعربي:

 

مواضيع ممكن أن تعجبك