الصور الأولى لوالد ميغان ماركل بعد زفافها.. فهل كذب بشأن إجرائه عملية جراحية؟!

منشور 22 أيّار / مايو 2018 - 01:00
ميغان ماركل ووالدها
ميغان ماركل ووالدها

بعد يومين على حفل الزفاف الملكي، رصدت عدسات الباباراتزي والد دوقة ساسكس "ميغان ماركل" متوجهًا إلى منزله في روزاريتو بجزيرة باجا كاليفورنيا بالمكسيك، بعد خضوعه إلى عملية جراحية في القلب إثر إصابته بسكتة قلبية قبل أيام من موعد زفافها من الأمير هاري.

ومنذ مغادرته المشفى، أقام برفقة أصدقائه في مجمع مسوَّر على بعد أميال قليلة من منزله، لكنه رجع إلى منزله في سان أنطونيو ديل مار يوم الإثنين برفقة صديقته "لورا ديفيز" البالغة من العمر 38 عامًا، والتي تم تصويرها سابقًا وهي تستمتع بموعد عشاء برفقته.

ورغم خضوعه لعمليته الجراحية الأسبوع الماضي، يظهر "توماس" ممسكًا بأكواب من "ستارباكس" مليئة بالكريمة والقشدة والشوكولاته الذي  يمكن أن يتراوح سعراته الحرارية بين 310 سعر حراري للكأس بحجم 38 غرامًا و540 سعر حراري للكأس الذي يبلغ حجمه 69 غرامًا.

 

ووفق ما نقله موقع "ديلي ميل" البريطاني، نقل "توماس ماركل" (73 عامًا) إلى المشفى لإجراء عملية جراحية للقلب ستدفعه لتناول أدوية مضادة للتخثر لبقية حياته ما يعني أنه لا يسمح له بتناول مشروبات دسمة كهذه، بعد هذه الصور المثيرة للجدل، يدفعنا ذلك للتساؤل إذا ما خضع لعملية جراحية أم أنه كذب كي لا يشارك ابنته في لحظتها التاريخية!

وجاءت عودته إلى المنزل بعد أيام من سير ابنته "ميغان ماركل" في ممشى الكنيسة بفستانها الأبيض من تصميم العلامة التجارية العالمية "جيفينشي" إلى جانب الأمير "تشارلز"، والد زوجها الأمير هاري، رغم توجب عليه السير برفقتها في يومها المنتظر لكن بعد فضيحته العلنية ومحاولة بيع صوره للصحافة امتنع عن الذهاب لحفلها كي لا يسبب لها الإحراج.

اقرأ المزيد عن زفاف الأمير هاري وميغان ماركل على buzz بالعربي:

مواضيع ممكن أن تعجبك