دعمًا لسرطان الثدي.. اللون الوردي يكتسح أشهر الماركات العالمية

منشور 07 تشرين الأوّل / أكتوبر 2018 - 12:29

عند سماع كلمة "أكتوبر" يتبادر الى أذهاننا فورًا الألوان النارية كالبرتقالي والأحمر والأصفر، ولكن منذ عام 2006 تم ربط اللون الوردي بشهر أكتوبر باعتباره الشهر العالمي للتوعية حول سرطان الثدي في مبادرة بدأ العمل بها على المستوى الدولي.

وتقوم مبادرة "الشهر العالمي للتوعية حول سرطان الثدي" باتخاذ اللون الزهري أو الوردي كشعار لها من أجل التوعية من مخاطر سرطان الثدي، كما يتم عمل حملة خيرية دولية من أجل رفع التوعية والدعم وتقديم المعلومات والمساندة ضد هذا المرض.

وعلى مر السنوات بدأت العديد من الشركات والمؤسسات بدعم هذه المُبادرة كلُ في مجاله، سواء بالدعم المالي أو المعنوي، لذا نستعرض لكم مجموعة من الماركات العالمية التي قررت دعم هذه المبادرة على طريقتها الخاصة:

عرض كشريط
عرض كقائمة
رالف لورين: من أوائل الشركات التي دعمت هذه المبادرة، حيث أطلقت مجموعة "المُهر الوردي" وخصصت 25% من أرباحها لدعم مراكز أبحاث مرض سرطان الثدي، بالإضافة الى التبرع بجميع عائدات مجموعة Live Love لمؤسسة الشركة الخيرية.

رالف لورين: من أوائل الشركات التي دعمت هذه المبادرة، حيث أطلقت مجموعة "المُهر الوردي" وخصصت 25% من أرباحها لدعم مراكز أبحاث مرض سرطان الثدي، بالإضافة الى التبرع بجميع عائدات مجموعة Live Love لمؤسسة الشركة الخيرية.

دار نينا رانسدورف للمجوهرات: خصصت 15٪ من عائدات بيع هذه القطعة النادرة لدعم مؤسسة أبحاث سرطان الثدي.

دار نينا رانسدورف للمجوهرات: خصصت 15٪ من عائدات بيع هذه القطعة النادرة لدعم مؤسسة أبحاث سرطان الثدي.

علامة "ماكاج" الكندية للملابس: خصصت مبيعات جاكيت وردي اللون لدعم مؤسسة أبحاث سرطان الثدي في كندا، يصل سعره لنحو 100 دولار.

علامة "ماكاج" الكندية للملابس: خصصت مبيعات جاكيت وردي اللون لدعم مؤسسة أبحاث سرطان الثدي في كندا، يصل سعره لنحو 100 دولار.

مصممة الأزياء البريطانية تمارا ميلون: بدلاً من تقديم منتج جديد باللون الوردي، قررت إطلاق حملة لإجراء فحص الثدي مجاني للنساء لوس أنجلوس في الفترة ما بين 8 وحتى الـ10 من شهر أكتوبر الجاري.

مصممة الأزياء البريطانية تمارا ميلون: بدلاً من تقديم منتج جديد باللون الوردي، قررت إطلاق حملة لإجراء فحص الثدي مجاني للنساء لوس أنجلوس في الفترة ما بين 8 وحتى الـ10 من شهر أكتوبر الجاري.

مصممة المجوهرات "ميجنون جافيغان": أصدرت أقراطًا على شكل بتلة وردية اللون وخصصت 30% من مبيعاتها لدعم مؤسسة سوزان ج. كومين لمحاربة سرطان الثدي.

مصممة المجوهرات "ميجنون جافيغان": أصدرت أقراطًا على شكل بتلة وردية اللون وخصصت 30% من مبيعاتها لدعم مؤسسة سوزان ج. كومين لمحاربة سرطان الثدي.

ماركة "نيو بالانس" للأحذية الرياضية: ستمنح 5٪ من عائدات هذا الحذاء الوردي لدعممؤسسة سوزان ج. كومين لمحاربة سرطان الثدي.

ماركة "نيو بالانس" للأحذية الرياضية: ستمنح 5٪ من عائدات هذا الحذاء الوردي لدعممؤسسة سوزان ج. كومين لمحاربة سرطان الثدي.

علامة Brahmin: قررت تخصيص 5% من مبيعات هذه الحقيبة للمؤسسة الوطنية لمكافحة سرطان الثدي.

علامة Brahmin: قررت تخصيص 5% من مبيعات هذه الحقيبة للمؤسسة الوطنية لمكافحة سرطان الثدي.

رالف لورين: من أوائل الشركات التي دعمت هذه المبادرة، حيث أطلقت مجموعة "المُهر الوردي" وخصصت 25% من أرباحها لدعم مراكز أبحاث مرض سرطان الثدي، بالإضافة الى التبرع بجميع عائدات مجموعة Live Love لمؤسسة الشركة الخيرية.
دار نينا رانسدورف للمجوهرات: خصصت 15٪ من عائدات بيع هذه القطعة النادرة لدعم مؤسسة أبحاث سرطان الثدي.
علامة "ماكاج" الكندية للملابس: خصصت مبيعات جاكيت وردي اللون لدعم مؤسسة أبحاث سرطان الثدي في كندا، يصل سعره لنحو 100 دولار.
مصممة الأزياء البريطانية تمارا ميلون: بدلاً من تقديم منتج جديد باللون الوردي، قررت إطلاق حملة لإجراء فحص الثدي مجاني للنساء لوس أنجلوس في الفترة ما بين 8 وحتى الـ10 من شهر أكتوبر الجاري.
مصممة المجوهرات "ميجنون جافيغان": أصدرت أقراطًا على شكل بتلة وردية اللون وخصصت 30% من مبيعاتها لدعم مؤسسة سوزان ج. كومين لمحاربة سرطان الثدي.
ماركة "نيو بالانس" للأحذية الرياضية: ستمنح 5٪ من عائدات هذا الحذاء الوردي لدعممؤسسة سوزان ج. كومين لمحاربة سرطان الثدي.
علامة Brahmin: قررت تخصيص 5% من مبيعات هذه الحقيبة للمؤسسة الوطنية لمكافحة سرطان الثدي.
رالف لورين: من أوائل الشركات التي دعمت هذه المبادرة، حيث أطلقت مجموعة "المُهر الوردي" وخصصت 25% من أرباحها لدعم مراكز أبحاث مرض سرطان الثدي، بالإضافة الى التبرع بجميع عائدات مجموعة Live Love لمؤسسة الشركة الخيرية.
رالف لورين: من أوائل الشركات التي دعمت هذه المبادرة، حيث أطلقت مجموعة "المُهر الوردي" وخصصت 25% من أرباحها لدعم مراكز أبحاث مرض سرطان الثدي، بالإضافة الى التبرع بجميع عائدات مجموعة Live Love لمؤسسة الشركة الخيرية.
دار نينا رانسدورف للمجوهرات: خصصت 15٪ من عائدات بيع هذه القطعة النادرة لدعم مؤسسة أبحاث سرطان الثدي.
دار نينا رانسدورف للمجوهرات: خصصت 15٪ من عائدات بيع هذه القطعة النادرة لدعم مؤسسة أبحاث سرطان الثدي.
علامة "ماكاج" الكندية للملابس: خصصت مبيعات جاكيت وردي اللون لدعم مؤسسة أبحاث سرطان الثدي في كندا، يصل سعره لنحو 100 دولار.
علامة "ماكاج" الكندية للملابس: خصصت مبيعات جاكيت وردي اللون لدعم مؤسسة أبحاث سرطان الثدي في كندا، يصل سعره لنحو 100 دولار.
مصممة الأزياء البريطانية تمارا ميلون: بدلاً من تقديم منتج جديد باللون الوردي، قررت إطلاق حملة لإجراء فحص الثدي مجاني للنساء لوس أنجلوس في الفترة ما بين 8 وحتى الـ10 من شهر أكتوبر الجاري.
مصممة الأزياء البريطانية تمارا ميلون: بدلاً من تقديم منتج جديد باللون الوردي، قررت إطلاق حملة لإجراء فحص الثدي مجاني للنساء لوس أنجلوس في الفترة ما بين 8 وحتى الـ10 من شهر أكتوبر الجاري.
مصممة المجوهرات "ميجنون جافيغان": أصدرت أقراطًا على شكل بتلة وردية اللون وخصصت 30% من مبيعاتها لدعم مؤسسة سوزان ج. كومين لمحاربة سرطان الثدي.
مصممة المجوهرات "ميجنون جافيغان": أصدرت أقراطًا على شكل بتلة وردية اللون وخصصت 30% من مبيعاتها لدعم مؤسسة سوزان ج. كومين لمحاربة سرطان الثدي.
ماركة "نيو بالانس" للأحذية الرياضية: ستمنح 5٪ من عائدات هذا الحذاء الوردي لدعممؤسسة سوزان ج. كومين لمحاربة سرطان الثدي.
ماركة "نيو بالانس" للأحذية الرياضية: ستمنح 5٪ من عائدات هذا الحذاء الوردي لدعممؤسسة سوزان ج. كومين لمحاربة سرطان الثدي.
علامة Brahmin: قررت تخصيص 5% من مبيعات هذه الحقيبة للمؤسسة الوطنية لمكافحة سرطان الثدي.
علامة Brahmin: قررت تخصيص 5% من مبيعات هذه الحقيبة للمؤسسة الوطنية لمكافحة سرطان الثدي.