شبح "فقدان الصوت" يطارد المشاهير.. وتامر حسني الأخير

منشور 16 تشرين الأوّل / أكتوبر 2018 - 11:41

في مفاجأة صادمة لأهله وأصدقائه وجمهوره، أصيب الفنان المصري تامر حسني بإلتهاب وشروخ في حباله الصوتية جعلته يفقد صوته بشكل مؤقت، وذلك عقب حفله الأخير في الساحل الشمالي حتى قرر الأطباء منعه من الكلام نهائيًا لمدة أسبوعين.

أزمة تامر حسني الصحية تعيد إلى الأذهان ما حدث للعديد من المشاهير حول العالم الذين تعرضوا لنفس الأزمة، منهم من خسر صوته بالكامل ومنهم من كان بشكل مؤقت ومنهم من فقدنا حضورهم على الساحة الفنية بشكل نهائي.

عرض كشريط
عرض كقائمة
الراحل جميل راتب: قبل وفاته بأشهر، أعلن مدير أعماله بأن الراحل لن يستطيع استعادة صوته الذي فقده بسبب عامل السن.

الراحل جميل راتب: قبل وفاته بأشهر، أعلن مدير أعماله بأن الراحل لن يستطيع استعادة صوته الذي فقده بسبب عامل السن.

الراحل نضال سيجري: عانى من ورم سرطاني في الحنجرة ما اضطره لاستئصالها وفقد معه صوتها، ولقّبه محبيه وبعض النقاد بـ"تشارلي تشابلن" العرب عن شخصية "أسعد خرشوف" في مسلسل ضيعة ضايعة، حتى وافته المنية عام 2013.

الراحل نضال سيجري: عانى من ورم سرطاني في الحنجرة ما اضطره لاستئصالها وفقد معه صوتها، ولقّبه محبيه وبعض النقاد بـ"تشارلي تشابلن" العرب عن شخصية "أسعد خرشوف" في مسلسل ضيعة ضايعة، حتى وافته المنية عام 2013.

أديل: في عام 2017 فاجأت جمهورها باعتذارها عن تقديم حفلاتها، وذلك لإصابتها بتهشم في حبالها الصوتية، وهو ما دفع طبيبها إلى منعها من الغناء لمدة أسبوع، في حين أشارت تقارير أخرى أنها فقدته تمامًا وعاد إليها مرة أخرى.

أديل: في عام 2017 فاجأت جمهورها باعتذارها عن تقديم حفلاتها، وذلك لإصابتها بتهشم في حبالها الصوتية، وهو ما دفع طبيبها إلى منعها من الغناء لمدة أسبوع، في حين أشارت تقارير أخرى أنها فقدته تمامًا وعاد إليها مرة أخرى.

الراحلة ريم البنا: فقدت صوتها بسبب المرض، ونشرت على حسابها الشخصي بموقع الفيس بوك "صوتي الذي كنتم تعرفونه توقف عن الغناء، الآن أحبتي، وربما سكيون هذا إلى الأبد".

الراحلة ريم البنا: فقدت صوتها بسبب المرض، ونشرت على حسابها الشخصي بموقع الفيس بوك "صوتي الذي كنتم تعرفونه توقف عن الغناء، الآن أحبتي، وربما سكيون هذا إلى الأبد".

نادر أبوالليف: عانى المطرب من أزمة صحية في عام 2016 اضطر الأطباء إلى إجراء عملية "شق حنجري" له بغرض إنقاذ أحباله الصوتية من الضمور.

نادر أبوالليف: عانى المطرب من أزمة صحية في عام 2016 اضطر الأطباء إلى إجراء عملية "شق حنجري" له بغرض إنقاذ أحباله الصوتية من الضمور.

أم كلثوم: أصيبت بمرض الغدة الدرقية ونبهها الدكتور المعالج بأن إجراء أي عملية جراحية لها قد يتسبب في فقدان صوتها للأبد، لكنها رفضت إجراء العملية خوفًا من ضياع موهبتها الإلهية وتحملت آثار المرض.

أم كلثوم: أصيبت بمرض الغدة الدرقية ونبهها الدكتور المعالج بأن إجراء أي عملية جراحية لها قد يتسبب في فقدان صوتها للأبد، لكنها رفضت إجراء العملية خوفًا من ضياع موهبتها الإلهية وتحملت آثار المرض.

المغني الأميركي جون ماير: خضع لعملية جراحية لعلاج ورم حميد في عام 2011 كان لها آثار سلبية على حباله الصوتية.

المغني الأميركي جون ماير: خضع لعملية جراحية لعلاج ورم حميد في عام 2011 كان لها آثار سلبية على حباله الصوتية.

سام سميث: بعد النجاح الذي حققته أغنيته  Stay With Me  في عام 2014، عانى من ألم في أحباله الصوتية، واضطر إلى إلغاء جولته الغنائية.

سام سميث: بعد النجاح الذي حققته أغنيته Stay With Me في عام 2014، عانى من ألم في أحباله الصوتية، واضطر إلى إلغاء جولته الغنائية.

الراحل جميل راتب: قبل وفاته بأشهر، أعلن مدير أعماله بأن الراحل لن يستطيع استعادة صوته الذي فقده بسبب عامل السن.
الراحل نضال سيجري: عانى من ورم سرطاني في الحنجرة ما اضطره لاستئصالها وفقد معه صوتها، ولقّبه محبيه وبعض النقاد بـ"تشارلي تشابلن" العرب عن شخصية "أسعد خرشوف" في مسلسل ضيعة ضايعة، حتى وافته المنية عام 2013.
أديل: في عام 2017 فاجأت جمهورها باعتذارها عن تقديم حفلاتها، وذلك لإصابتها بتهشم في حبالها الصوتية، وهو ما دفع طبيبها إلى منعها من الغناء لمدة أسبوع، في حين أشارت تقارير أخرى أنها فقدته تمامًا وعاد إليها مرة أخرى.
الراحلة ريم البنا: فقدت صوتها بسبب المرض، ونشرت على حسابها الشخصي بموقع الفيس بوك "صوتي الذي كنتم تعرفونه توقف عن الغناء، الآن أحبتي، وربما سكيون هذا إلى الأبد".
نادر أبوالليف: عانى المطرب من أزمة صحية في عام 2016 اضطر الأطباء إلى إجراء عملية "شق حنجري" له بغرض إنقاذ أحباله الصوتية من الضمور.
أم كلثوم: أصيبت بمرض الغدة الدرقية ونبهها الدكتور المعالج بأن إجراء أي عملية جراحية لها قد يتسبب في فقدان صوتها للأبد، لكنها رفضت إجراء العملية خوفًا من ضياع موهبتها الإلهية وتحملت آثار المرض.
المغني الأميركي جون ماير: خضع لعملية جراحية لعلاج ورم حميد في عام 2011 كان لها آثار سلبية على حباله الصوتية.
سام سميث: بعد النجاح الذي حققته أغنيته  Stay With Me  في عام 2014، عانى من ألم في أحباله الصوتية، واضطر إلى إلغاء جولته الغنائية.
الراحل جميل راتب: قبل وفاته بأشهر، أعلن مدير أعماله بأن الراحل لن يستطيع استعادة صوته الذي فقده بسبب عامل السن.
الراحل جميل راتب: قبل وفاته بأشهر، أعلن مدير أعماله بأن الراحل لن يستطيع استعادة صوته الذي فقده بسبب عامل السن.
الراحل نضال سيجري: عانى من ورم سرطاني في الحنجرة ما اضطره لاستئصالها وفقد معه صوتها، ولقّبه محبيه وبعض النقاد بـ"تشارلي تشابلن" العرب عن شخصية "أسعد خرشوف" في مسلسل ضيعة ضايعة، حتى وافته المنية عام 2013.
الراحل نضال سيجري: عانى من ورم سرطاني في الحنجرة ما اضطره لاستئصالها وفقد معه صوتها، ولقّبه محبيه وبعض النقاد بـ"تشارلي تشابلن" العرب عن شخصية "أسعد خرشوف" في مسلسل ضيعة ضايعة، حتى وافته المنية عام 2013.
أديل: في عام 2017 فاجأت جمهورها باعتذارها عن تقديم حفلاتها، وذلك لإصابتها بتهشم في حبالها الصوتية، وهو ما دفع طبيبها إلى منعها من الغناء لمدة أسبوع، في حين أشارت تقارير أخرى أنها فقدته تمامًا وعاد إليها مرة أخرى.
أديل: في عام 2017 فاجأت جمهورها باعتذارها عن تقديم حفلاتها، وذلك لإصابتها بتهشم في حبالها الصوتية، وهو ما دفع طبيبها إلى منعها من الغناء لمدة أسبوع، في حين أشارت تقارير أخرى أنها فقدته تمامًا وعاد إليها مرة أخرى.
الراحلة ريم البنا: فقدت صوتها بسبب المرض، ونشرت على حسابها الشخصي بموقع الفيس بوك "صوتي الذي كنتم تعرفونه توقف عن الغناء، الآن أحبتي، وربما سكيون هذا إلى الأبد".
الراحلة ريم البنا: فقدت صوتها بسبب المرض، ونشرت على حسابها الشخصي بموقع الفيس بوك "صوتي الذي كنتم تعرفونه توقف عن الغناء، الآن أحبتي، وربما سكيون هذا إلى الأبد".
نادر أبوالليف: عانى المطرب من أزمة صحية في عام 2016 اضطر الأطباء إلى إجراء عملية "شق حنجري" له بغرض إنقاذ أحباله الصوتية من الضمور.
نادر أبوالليف: عانى المطرب من أزمة صحية في عام 2016 اضطر الأطباء إلى إجراء عملية "شق حنجري" له بغرض إنقاذ أحباله الصوتية من الضمور.
أم كلثوم: أصيبت بمرض الغدة الدرقية ونبهها الدكتور المعالج بأن إجراء أي عملية جراحية لها قد يتسبب في فقدان صوتها للأبد، لكنها رفضت إجراء العملية خوفًا من ضياع موهبتها الإلهية وتحملت آثار المرض.
أم كلثوم: أصيبت بمرض الغدة الدرقية ونبهها الدكتور المعالج بأن إجراء أي عملية جراحية لها قد يتسبب في فقدان صوتها للأبد، لكنها رفضت إجراء العملية خوفًا من ضياع موهبتها الإلهية وتحملت آثار المرض.
المغني الأميركي جون ماير: خضع لعملية جراحية لعلاج ورم حميد في عام 2011 كان لها آثار سلبية على حباله الصوتية.
المغني الأميركي جون ماير: خضع لعملية جراحية لعلاج ورم حميد في عام 2011 كان لها آثار سلبية على حباله الصوتية.
سام سميث: بعد النجاح الذي حققته أغنيته  Stay With Me  في عام 2014، عانى من ألم في أحباله الصوتية، واضطر إلى إلغاء جولته الغنائية.
سام سميث: بعد النجاح الذي حققته أغنيته Stay With Me في عام 2014، عانى من ألم في أحباله الصوتية، واضطر إلى إلغاء جولته الغنائية.