اجتماع مغلق لمسؤولين أمريكيين حول "الأمن البحري في الخليج"

منشور 18 تمّوز / يوليو 2019 - 01:19
اجتماع مغلق لمسؤولين أمريكيين حول "الأمن البحري في الخليج"

ذكرت وزارة الخارجية الأمريكية أن مسؤولين أمريكيين سيطلعون أعضاء من السلك الدبلوماسي، الجمعة، على مبادرة جديدة لتعزيز حرية الملاحة والأمن البحري حول مضيق هرمز، ولن يسمح لوسائل الإعلام بحضورها.

وقالت الوزارة في بيان: "الأمر يتطلب مسعى دوليا للتعامل مع هذا التحدي العالمي، وضمان مرور السفن بسلام".

وأضافت أن الإفادة سيقدمها مسؤولون بوزارتي الدفاع والخارجية.

في وقت سابق من الشهر الجاري، تحدث رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية، الجنرال جوزيف دانفورد، عن عزم الولايات المتحدة تشكيل تحالف عسكري في غضون أسبوعين، أو نحو ذلك؛ لحماية المياه الاستراتيجية قبالة كل من إيران واليمن، حيث تنحي واشنطن باللوم على إيران ومقاتلين تدعمهم في تنفيذ هجمات.

وستوفر الولايات المتحدة بموجب الخطة، التي لم تتبلور سوى في الأيام القليلة الماضية، سفن قيادة للتحالف العسكري، وستقود جهوده للمراقبة والاستطلاع.

وأوضح دانفورد تلك التفاصيل للصحفيين في أعقاب اجتماعين بشأن التحالف، أحدهما مع القائم بأعمال وزير الدفاع مارك إسبر، والآخر مع وزير الخارجية مايك بومبيو.

وقال دانفورد: "نتواصل الآن مع عدد من الدول؛ لتحديد ما إذا كان بإمكاننا تشكيل تحالف يضمن حرية الملاحة في كل من مضيق هرمز ومضيق باب المندب".

وأضاف: "ولذا، فإنني أعتقد أن من المحتمل أن نحدد خلال الأسبوعين المقبلين الدول التي لديها الإرادة السياسية لدعم هذه المبادرة، وسنعمل بعد ذلك بشكل مباشر مع الجيوش لتحديد الإمكانيات المحددة التي ستدعم ذلك".(وكالات)

مواضيع ممكن أن تعجبك