احتجاج على اعتقال رئيس اتحاد كلية الشريعة بالجامعة الأردنية

منشور 02 نيسان / أبريل 2018 - 06:32
شقيق المعتقل قال إن الاعتقال جاء على خلفية نشاطه الطلابي
شقيق المعتقل قال إن الاعتقال جاء على خلفية نشاطه الطلابي

أقام طلبة في كبرى الجامعات الأردنية سلسلة بشرية شارك فيها المئات للمطالبة بالإفراج عن زميلهم رئيس اتحاد كلية الشريعة "عمار علاونة" المعتقل منذ 11 يوما لدى جهاز المخابرات العامة.


وطالب طلبة الجامعة الأردنية بالإفراج الفوري عن زميلهم وإبداء أسباب الاعتقال، وبتحمل رئاسة الجامعة وعمادة شؤون الطلبة المسؤولية "تجاه هذا التغول والتدخل في مؤسسة الجامعة الأردنية إذ يعد الاتحاد جزءا من الجامعة الأردنية".


وانتخب العلاونة من قبل ثلاثة آلاف طالب رئيسا لاتحاد طلبة لكلية الشريعة، ومثل الأردن في العديد من المحافل والمسابقات العالمية والدولية لحفظ وقراءة القرآن الكريم، ويفترض أن ينهي دراسته الفصل الدراسي الحالي.


وقال محمد العلاونة شقيق المعتقل عمار لـ"عربي21"، إن "شقيقه مثل أمام المدعي العام دون أن توجه له أي تهمة"، متوقعا أن يكون سبب التوقيف هو "نشاطه الطلابي وخصوصا الدفاع عن كلية الشريعة ضد الهجمات التي تتعرض لها مؤخرا في الأردن".


من جهتها استنكرت لجنة الحريات في حزب جبهة العمل الإسلامي اعتقال الطالب العلاونة، وطالبت الجهات الأمنية بالإفراج الفوري عنه.


وأشار رئيس اللجنة المحامي عبدالقادر الخطيب، إلى أن اعتقال الطالب العلاونة "جاء على خلفية فيديو تحدث فيه حول الحملة التي تتعرض لها كليات الشريعة وما تتعرض له من تشويه من بعض الجهات، والتأكيد على دور كليات الشريعة في نشر صورة الإسلام ورسالته السمحة في المجتمع، ودفاعه عن القضايا الطلابية"، ما اعتبره الخطيب مما يندرج ضمن حرية الرأي والتعبير.

مواضيع ممكن أن تعجبك