اذربيجان تقيل وزير الخارجية وتهدد بقصف مفاعلات ارمينيا النووية

منشور 16 تمّوز / يوليو 2020 - 04:00
 ضربة دقيقة على محطة ميتسامور الكهروذرية غربي أرمينيا
ضربة دقيقة على محطة ميتسامور الكهروذرية غربي أرمينيا

حذرت وزارة الدفاع الأذربيجانية اليوم الخميس من أن قواتها قد تنفذ ضربة دقيقة على محطة ميتسامور الكهروذرية غربي أرمينيا إذا قررت يريفان ضرب منشآت استراتيجية أذربيجانية.

 وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأذربيجانية العقيد واقف دارغانخلي ردا على تهديدات أرمنية بضرب خزان مينغيتشيفير المائى شمالي أذربيجان: "على الجانب الأرمني ألا ينسى أن أحدث الأنظمة الصاروخية المتوفرة لدى جيشنا قادرة على ضرب محطة ميتسامور للطاقة الذرية بدقة عالية، مما سيتحول إلى مأساة كبيرة لأرمينيا".

تأتي هذه التصريحات على خلفية التصعيد العسكري الذي تشهده المنطقة الحدودية بين أرمينيا وأذربيجان منذ يوم الأحد الماضي، والذي يتبادل الطرفان الاتهامات بالتسبب فيه.

وأكدت موسكو أنها ستبذل قصارى جهدها للحد من التوتر بين باكو ويريفان، فيما اصطفت تركيا مع أذربيجان مهددة أرمينا بأنها "سدفع ثمن فعلتها". 

وزير الداخلية 

قرر رئيس أذربيجان، إلهام علييف، اليوم الخميس إقالة وزير الخارجية، إلمار ممادياروف، على خلفية التصعيد العسكري عند الحدود مع أرمينيا.

 ووقع علييف مرسوما رئاسيا يقضي بإعفاء ممادياروف من المنصب الذي كان يتولاه منذ عام 2004 وتعيين جيحون بيراموف الذي كان يشغل حتى اليوم منصب وزير التعليم خلفا له.

وجاء هذا القرار عقب تعرض ممادياروف لانتقادات شديدة اللهجة من قبل علييف لكيفية أدائه مهامه مع بدء التصعيد مع أرمينيا.

وقال الرئيس أثناء اجتماع حكومي عقده أمس الأربعاء إن وزير الخارجية، خلافا عن باقي المسؤولين الكبار، غاب عن مكان عمله عقب الحادثة التي وقعت عند الحدود مع أرمينيا في 12 يوليو.

وحسب تقارير صحفية محلية، كان ممادياروف يعد من أشد معارضي الخيار العسكري بحق أرمينيا في أذربيجان.


© 2000 - 2020 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك