الابراهيمي في بغداد ومشاروات لمجلس الامن حول مشروع قرار جديد بشأن العراق

منشور 06 أيّار / مايو 2004 - 02:00

يبدا مجلس الامن الدولي ليلة الخميس وللمرة الاولى باجراء مشاورات حول مشروع اصدار قرار جديد بشأن العراق ‏ ‏والدور المستقبلي للامم المتحدة هناك في الوقت نفسه التقى الاخضر الابراهيمي برئيس مجلس الحكم الانتقالي عزالدين سليم في بغداد 

ووصف اعضاء في المجلس هذه المشاورات بغير الرسمية لانها ستجرى ضمن اطار البعثة ‏ ‏البريطانية وبعيدا عن الاضواء وهي ستتطرق الى المضمون والتوقيت.‏ ‏ ويتزامن هذا الاجتماع مع وصول المستشار الخاص لسكرتير عام الامم المتحدة ‏ ‏ومبعوثه الخاص لدي العراق لخضر الابراهيمي الى بغداد لمواصلة مهمته ‏ ‏السياسية الهادفة الى تشكيل حكومة مؤقتة قبل موعد نقل السلطة الى العراقيين في 30 ‏ حزيران/ ‏يونيو المقبل. 

وينتظر ان يغادر الوفد الاممي المعني باجراء الانتخابات في العراق يوم الاحد ‏ ‏المقبل لاستئناف مهمته هناك على امل ان تقام الانتخابات قبل نهاية شهر كانون الثاني/ يناير 2005.‏  

واجتمع الامين العام للامم المتحدة لدى العراق السفير ‏ ‏الاخضر الابراهيمي مع رئيس مجلس الحكم الانتقالي الحالي ‏ ‏عز الدين سليم.‏ 

وقالت تقارير ان الطرفين ناقشا السبل الكفيلة بانجاح عملية تشكيل حكومة عراقية مؤقتة تتسلم ‏ ‏السلطة من التحالف في الثلاثين من يونيو القادم وتدير شؤون البلاد لفترة الستة ‏ ‏اشهر القادمة حيث موعد اجراء الانتخابات العامة.‏ ‏ وقال ان الابراهيمي اكد اهمية تاسيس حكومة عراقية قبيل حل مجلس الحكم ‏ ‏الانتقالي موضحا ضرورة تهيئة هذه الحكومة خلال الفترة التي تسبق تاريخ الثلاثين ‏ ‏من يونيو المقبل.‏ ‏ واضاف ان رئيس مجلس الحكم الانتقالي اكد ان المجلس سيناقش هذا الراي في اولى ‏ ‏اجتماعات الاسبوع القادم.‏ ‏ واوضح ان الابراهيمي تحدث عن ‏ ‏اهمية تشكيل حكومة تكنوقراط فيما ذكر رئيس مجلس الحكم الانتقالي انه بالامكان ‏ ‏الحصول على حكومة تكنوقراط من الطبقة السياسية في البلاد وانها ستكون صمام الامان ‏ ‏للمرحلة المقبلة.‏ ‏ وقال ان رئيس مجلس الحكم اكد على اشراك اكبر عدد ممكن من الجهات التي لم تمثل ‏ ‏في مجلس الحكم الانتقالي مع الاخذ بنوعية المشاركين لجعل الحكومة المقبلة مقبولة ‏ ‏لدى الشعب وعدم ظهور جهات معارضة جديدة.‏ ‏ ومن المقرر ان يلتقي الابراهيمي ببقية اعضاء مجلس الحكم الانتقالي في بداية ‏ ‏الاسبوع القادم.‏ 

--(البوابة)—مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك