الامارات تصدر قانونا لمكافحة الارهاب

منشور 29 تمّوز / يوليو 2004 - 02:00

اصدر رئيس دولة الامارات الشيخ زايد بن سلطان ال نهيان، قانونا لمكافحة الارهاب تصل العقوبات ضد المدانين بموجبه الى الاعدام.  

والقانون الجديد الذي صدر بموجب مرسوم اميري، هو الاول من نوعه في هذه الدولة التي تألفت من اتحاد سبع امارات خليجية صغيرة، وياتي في خضم سن العديد من دول العالم تشريعات خاصة لمكافحة الارهاب عقب هجمات 11 ايلول/سبتمبر على نيويورك وواشنطن. 

وعرف القانون العمل الارهابي بانه "كل فعل أو امتناع عن فعل يلجأ اليه الجاني تنفيذا لمشروع اجرامى فردي أو جماعي بهدف ايقاع الرعب بين الناس أو ترويعهم اذا كان من شأن ذلك الاخلال بالنظام العام أو تعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر أو ايذاء الاشخاص أو تعريض حياتهم أو حرياتهم أو أمنهم للخطر". 

وتشدد القانون الجديد في العقوبات التي يمكن ان تصدر ضد من يدانون بارتكاب اعمال ارهابية وفقا لهذا التعريف، ووصل ببعضها الى الاعدام. 

وحسب ما نص عليه فانه "يعاقب بالاعدام أو السجن المؤبد كل من أنشأ أو أسس تنظيماً أو أدار جمعية أو هيئة أو منظمة أو مركزاً أو جماعة أو عصابة أو تولى زعامة أو قيادة فيها بغرض ارتكاب أحد الاعمال الارهابية المنصوص عليها في هذا القانون". 

ونص القانون كذلك على انشاء هيئة تسمى "اللجنة الوطنية لمكافحة الارهاب"، تتالف من ممثلين عن وزارات الخارجية والداخلية والعدل والشؤون الاسلامية والاوقاف والدفاع وجهاز أمن الدولة والهيئة الاتحادية للجمارك. 

وتختص اللجنة بالتنسيق بين الجهات المختصة في الدولة في جميع المسائل المتعلقة بمكافحة الارهاب وتبادل المعلومات واقتراح التشريعات والانظمة والاجراءات الخاصة بمكافحة الارهاب بالاضافة الى إعداد تقارير الدولة التي ترفع الى لجنة مكافحة الارهاب التابعة لمجلس الأمن الدولي.—(البوابة)—(مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك