البصرة تستعيد هدوءها بعد "أسبوع نار وغضب" لكن لا تراجع عن المطالب

البصرة تستعيد هدوءها بعد "أسبوع نار وغضب" لكن لا تراجع عن المطالب
2.5 5

اضف تعليق جديد

Avatar