الحرس الثوري الايراني: جهزنا 200 ألف مقاتل في المنطقة

منشور 13 كانون الثّاني / يناير 2016 - 12:15
مقاتلون من الحرس الثوري الايراني
مقاتلون من الحرس الثوري الايراني

أعلن القائد العام لقوات الحرس الثوري الإيراني اللواء محمد علي جعفري، أن الحرس جهز قرابة 200 ألف شاب بالسلاح في اليمن والعراق وسوريا وأفغانستان وباكستان.

وزعم القائد العام أن الهدف هو مواجهة الإرهاب.

وقال اللواء جعفري في كلمة له خلال تأبين أحد القتلى الإيرانيين في سوريا “إن التطورات الجارية في المنطقة وتشكيل داعش والجماعات التكفيرية والاحداث التي وقعت في السنوات الماضية، هذه كلها تمهد الأرضية لظهور الإمام المهدي وترون الآن نتائجها الإيجابية في استعداد قرابة 200 ألف شاب مسلح في سوريا والعراق وأفغانستان وباكستان واليمن”.

ويعتقد أتباع المذهب الشيعي أن الإمام الثاني عشر غائب وسيظهر آخر الزمان لإعلان حكومته الإسلامية في العالم.

وبين القائد العام للحرس الثوري الإيراني إن “الثورة الإسلامية في إيران واجهت العديد من التهديدات والمخاطر”، مشيراً إلى أن إيران جهزت آلاف المقاتلين في داخل إيران وخارجها للدفاع عما أسماه بـ”محور المقاومة”.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك