الديوان الملكي الأردني يندد بالإشاعات المسيئة للأمراء فيصل وعلي وطلال

منشور 31 كانون الأوّل / ديسمبر 2017 - 01:50
ربطت المواقع بين إحالة الأمراء إلى التقاعد من الخدمة العسكرية ومحاولة الانقلاب المذكورة
ربطت المواقع بين إحالة الأمراء إلى التقاعد من الخدمة العسكرية ومحاولة الانقلاب المذكورة

ندد الديوان الملكي الأردني السبت بما تردد من "اشاعات وادعاءات باطلة ملفقة ومغرضة" عقب قرار الملك عبد الله الثاني بإحالة ثلاثة أمراء في الجيش هم فيصل بن الحسين وعلي بن الحسين وطلال بن محمد على التقاعد.

وقال الديوان الملكي في بيان اوردته وكالة الانباء الرسمية بترا "تناقلت بعض المواقع الإلكترونية والتواصل الاجتماعي إشاعات وادعاءات باطلة ملفقة ومغرضة تشيع لأكاذيب تسيء إلى أصحاب السمو الملكي الأمراء فيصل بن الحسين وعلي بن الحسين وطلال بن محمد".

واضاف البيان "وسيقوم الديوان الملكي الهاشمي بالملاحقة القانونية لكل من يسيء أو ينشر الأكاذيب، والمزاعم الباطلة بحق أصحاب السمو الملكي الأمراء والأسرة الهاشمية، حيث أن ما نشر من أخبار مختلقة أخيرا يهدف إلى الإساءة إلى الأردن والنيل من مؤسساته".

وتابع "ولن تمر مثل هذه الأكاذيب على شعبنا الوفي، ولن تمس وحدته الوطنية، والعلاقة المتينة الراسخة بين أبناء الشعب الأردني والعائلة الهاشمية".

ولفت البيان الى انه "كان جلالة الملك عبدالله الثاني القائد الأعلى للقوات المسلحة قد وجه إليهم رسائل شكر وتقدير بعد إحالتهم على التقاعد من القوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي، حيث كانوا من خيرة ضباط الجيش العربي أوفياء مخلصين للأردن والعرش الهاشمي".

مواضيع ممكن أن تعجبك