الشرع يجدد امام الاوروبيين الدعوة لاخلاء المنطقة من اسلحة الدمار الشامل‏

منشور 06 أيّار / مايو 2004 - 02:00

جدد وزير الخارجية السوري فاروق الشرع دعوة ‏ ‏بلاده الى جعل منطقة الشرق الاوسط منطقة خالية من اسلحة الدمار الشامل وخاصة ‏ ‏الترسانة النووية الاسرائيلية. 

ونقلت وكالة الانباء السورية (سانا) عن الشرع الذي يشارك في اجتماعات وزراء ‏ ‏خارجية الدول المتوسطية في دبلن قوله "ان التطورات الخطيرة التي تشهدها المنطقة ‏ ‏شكلت عقبة امام تعزيز مسيرة التعاون الاوروبي المتوسطي مما يحمل الشركاء مسؤولية ‏ ‏المساهمة في وضع حد للاحتلال الاسرائيلي واكتساب اراضي الغير بالقوة والالتزام ‏ ‏بالشرعية الدولية".‏ ‏ واضاف "ان من اولى الواجبات هي تضافر الجهود من اجل تحقيق السلام العادل ‏ ‏والشامل القائم على انسحاب اسرائيل من الجولان السوري المحتل الى خط الرابع من ‏ ‏يونيو عام 1967 والاراضي المحتلة الاخرى وتمكين الشعب الفلسطيني من اقامة دولته ‏ ‏المستقلة على ترابه الوطني وانهاء احتلال العراق والحفاظ على وحدته ارضا وشعبا ‏ ‏بما يمكن الشعب العراقي من ادارة شؤونه بنفسه".‏ ‏ يذكر ان اتفاقية الشراكة السورية -الاوروبية تعترضها عقبة امام التوقيع عليها ‏ ‏بسبب اصرار بعض الدول الاوروبية على بند اسلحة الدمار الشامل في الوقت الذي تؤكد ‏ ‏فيه سوريا انه من المهم المطالبة بجعل منطقة الشرق الاوسط خالية من اسلحة الدمار ‏ ‏الشامل بما في ذلك اسرائيل في حين تطلب بعض الدول الاوروبية الى معالجة موضوع ‏ ‏الاسلحة في كل دولة بالمنطقة على حده.—(البوابة)—(مصادر متعددة) 

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك