العراق والكويت يتفقان على تنظيم الملاحة في "خور عبد الله"

منشور 30 نيسان / أبريل 2012 - 08:52
وزير الخارجية هوشيار زيباري رئيس الجانب العراقي في الاجتماعات مع الكويت
وزير الخارجية هوشيار زيباري رئيس الجانب العراقي في الاجتماعات مع الكويت

 اختتمت في ساعة متأخرة من ليل الأحد اجتماعات اللجنة الوزارية العراقية الكويتية بعد مباحثات ماراثونية استمرت لساعات طويلة توجت بالتوقيع على محضر اجتماعات اللجنة في دورتها الثانية.

وقال وزير الخارجية هوشيار زيباري رئيس الجانب العراقي في الاجتماعات عقب حفل التوقيع إن "اجتماعات اللجنة العراقية الكويتية في دورتها الثانية تمت وبنجاح باهر وتحقيق تقدم كبير وملموس ومكتوب لعدد من القضايا الجوهرية والاساسية وتم مناقشة كل القضايا بعمق وحرص شديدين".

واضاف "تم الاتفاق على تنظيم حركة الملاحة في خور عبد الله وتشكيل ادارة مشتركة لتنسيق الملاحة وفق القرارات الدولية التي تضمن حرية الملاحة في هذا الممر الحيوي".

واوضح ان "رئيس وزراء الكويت سيزور العراق قبيل نهاية العام الجاري من أجل متابعة وإنجاز باقي الاتفاقيات ومذكرات التفاهم التي تم التوصل اليها".

وكان الناطق باسم الحكومة العراقية علي الدباغ قد صرح ليل الأحد لتلفزيون "العراقية" الحكومي أن اجتماعات اللجنة العراقية الكويتية استمرت لساعات طويلة "وناقشت 20 ملفا في المجالات الامنية والاقتصادية والسياسية والفنية وترسيم الحدود والمياه الاقليمية وادارة الممر المائي المشترك بين البلدين والحقول النفطية المشتركة والبيئة والتعويضات والديون والمفقوديين الكويتيين وغيرها".

وأشار إلى أن الجانبين يعملان على مقاربة القضايا من دون تنازل أي طرف عن حقوقه منوها إلى وجود "حلول وسط يمكن التوصل اليها بين البلدين".

واضاف أن المناقشات تناولت مواضيع كثيرة "في مجال الحقول النفطية المشتركة بين البلدين هناك مذكرة تفاهم لاستثمار الحقول المشتركة من خلال توحيد الاراء والاستعانة بطرف ثالث للاستثمار واتفاقية الخط الملاحي لتنظيم العمل الملاحي المشترك من خلال الادارة المشتركة وايضا هناك تحويل موضوع الديون الى استثمارات".

واوضح "سيتم الاتفاق على استمرار المباحثات بين البلدين في مجال امن الحدود من خلال لجان مشتركة تجتمع في البلدين والمناطق الحدودية وايضا الملاحة الفنية لتحديد المياه المشتركة والمزارع المشتركة وحلها من خلال معادلة تضمن لهم حقوقهم لتتويج الرغبة الصادقة بين البلدين".

وقال الدباغ" ان العراق اليوم غير مستعد للانضمام الى مجلس التعاون الخليجي بسبب اختلاف الانظمة والمؤسسات الاقتصادية ولو طلب منا الانضمام لا اتصور ان العراق سيوافق لان الاقتصاد العراقي سوف ينهار".

وذكرت صحيفة "الصباح" العراقية الصادرة اليوم الاثنين ان البلدين "وقعا مذكرتي تعاون بشأن تنظيم الملاحة في خور عبد الله واخرى تتضمن تشكيل لجنة للتعاون بين البلدين فيما تم ارجاء ثلاث الى اربع مذكرات تفاهم بشأن الازدواج الضريبي وحماية وتشجيع الاستثمار والتعاون الاقتصادي حيث وعد الجانب العراقي بدراستها والتوقيع عليها خلال زيارة رئيس الوزراء الكويتي جابر المبارك الحمد الصباح نهاية العام الجاري".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك