القضاء الألماني يعيد محاكمة المتصدق

منشور 08 آب / أغسطس 2004 - 02:00

يعيد القضاء الألماني ابتداء من الثلاثاء المقبل محاكمة المغربي منير المتصدق بتهمة التورط في هجمات 11 ايلول/سبتمبر 2001 في الولايات المتحدة رغم معارضة محاميه.  

وعلى المتصدق (30 عاما) الرد على تهمة "المشاركة في قتل أكثر من ثلاثة آلاف" شخص وهو العدد التقريبي لضحايا الهجمات على مركز التجارة العالمي. كما يتهم "بالانتماء إلى تنظيم إرهابي".  

وتتوقع النيابة العامة الألمانية في إعادة المحاكة تعاونا اكبر من الولايات المتحدة، بحسب ما أعلن المدعي العام الفدرالي في أواخر يوليو كاي نيهم.  

وينتظر القضاء الاستماع إلى شهادة اليمني رمزي بن الشيبة المتهم بتنسيق الهجمات ولو عبر الفيديو من الولايات المتحدة حيث يعتقل.  

ولا تزال واشنطن ترفض هذه الفرضية، كما ترفض إطلاع ألمانيا على محاضر التحقيق مع الشيبة.  

وكانت محكمة استئناف هامبورغ قدمت في مطلع يوليو بالاتفاق مع النيابة الفدرالية العامة ومحامي المتصدق، لائحة أسئلة من 17 صفحة إلى القضاء الأمريكي للحصول على أدلة ناقصة حول تورط أو عدم تورط المغربي في التحضير لاعتداءات 11 ايلول/سبتمبر.  

وفي فبراير 2003، حكم على المتصدق الذي كان معتقلا منذ تشرين الثاني/نوفمبر 2001 بعد توقيفه في ألمانيا، بالسجن 15 عاما بتهمة "الاشتراك في قتل 3066 شخصا" و"المشاركة في منظمة إرهابية".  

كما يتهم المغربي بالانتماء إلى "خلية هامبورغ" التي اعتبرت القاعدة الخلفية للانتحاريين الذين نفذوا الاعتداءات. وكان الوحيد في العالم الذي أدين بتهمة التورط في الهجمات قبل أن تنقض محكمة التمييز الألمانية الحكم في مطلع مارس ويفرج عنه بانتظار إعادة محاكمته اعتبارا من 10 اب/أغسطس.—(البوابة)—(مصادر متعددة 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك