القوات الاسرائيلية تواصل حصار بلدة عقربا الفلسطينية لليوم الثاني

منشور 05 أيّار / مايو 2021 - 08:25
القوات الاسرائيلية تواصل حصارها لبلدة عقربا الفلسطينية لليوم الثاني

قال شهود ان الجيش الإسرائيلي أطلق النار وقنابل الغاز الأربعاء، على منزل فلسطيني عند اطراف بلدة عقربا بمحافظة نابلس شمالي الضفة الغربية، والتي يحاصرها لليوم الثاني على التوالي بحثا عن منفذي عملية اطلاق النار على مستوطنين عند حاجز عسكري.

وقال الشهود ان الجنود يطلقون النداءات التي تطالب من بداخل المنزل بتسليم أنفسهم، وتطلق بين الحين والآخر الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع تجاهه.

وأفادت وسائل الإعلام الإسرائيلية بأن جهاز الأمن العام "الشاباك"، يطارد منتصر الشلبي (47 عاما) من بلدة ترمسعيا قضاء رام الله، زاعمه أنه هو من نفذ عملية زعترة.

وأفاد مواطنون أن قوات الاحتلال دفعت بتعزيزات جديدة نحو المنطقة والبيت الذي تحاصره شرق بلدة عقربا، علما أنها تعود للمعتقل عماد فتح الله الصوص.

وبالتزامن تشهد بلدة ترمسعيا عمليات اقتحام متتالية في اليومين الأخيرين بحجة البحث عن المشتبه بتنفيذ عملية زعترة، في وقت أخضعت فيه قوات الاحتلال العديد من السكان لتحقيق والاستجواب الميداني.

وجرى اقتحام منزل منتصر الشلبي من قبل جيش الاحتلال فجر اليوم الأربعاء واعتقال زوجته سناء وإخضاعها للتحقيق، كما اعتقل، أمس الثلاثاء، نجله أحمد الشلبي.

ولليوم الثاني على التوالي، يفرض الجيش الإسرائيلي حصارا على بلدة “عَقربا”، شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وقال غالب ميادمة، رئيس بلدية عَقربا، إن الجيش الإسرائيلي عزز من تواجده في محيط البلدة، وأغلق كافة مداخلها بالحواجز العسكرية، ويسمح للسكان بالتنقل عبر مدخل وحيد، بعد إخضاعهم للتفتيش والتحقيق.

وأضاف أن الجيش الإسرائيلي “يسعى لمحاولة كسر إرادة السكان، عبر عمليات تفتيش عديدة المنازل، وإخضاع السكان للتحقيق وعزل البلدة عن محيطها”.

ولفت إلى أن قوات الاحتلال، اعتقلت 6 مواطنين بينهم سيدة.

ومنذ فجر الثلاثاء يجري الجيش الإسرائيلي عمليات تفتيش للمنازل والمحال التجارية في البلدة الفلسطينية، في أعقاب إصابة 3 مستوطنين إسرائيليين برصاص مجهولين على حاجز زعترة جنوبي نابلس.

والإثنين، قال أفيخاي أدرعي، الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي في بيان على حسابه بموقع تويتر إن الجيش “قام بتعزيز نشاطاته العملياتية في الضفة الغربية للعثور على مطلقي النار”.


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك