المبعوث الاممي يغادر صنعاء دون تحديد موعد للمفاوضات

منشور 14 كانون الثّاني / يناير 2016 - 08:36
مبعوث الامم المتحدة الى اليمن اسماعيل ولد الشيخ احمد
مبعوث الامم المتحدة الى اليمن اسماعيل ولد الشيخ احمد

اعلن مبعوث الامم المتحدة الى اليمن اسماعيل ولد الشيخ احمد في صنعاء الخميس عدم تحديد اي موعد من اجل استئناف محادثات السلام الرامية لانهاء الحرب التي تدمر البلاد منذ قرابة عشرة أشهر.

وقال قبل مغادرته صنعاء "لم نحدد موعدا لمحادثات السلام المقبلة"، وذلك بعد خمسة ايام من المحادثات مع قادة التمرد الحوثي والحلفاء.

وعبر عن القلق حيال "معاناة اليمنيين"، معربا عن الامل في "العودة سريعا الى عملية السلام".

وكان مبعوث الامم المتحدة اعلن في 20 كانون الاول/ديسمبر ان اطراف النزاع في اليمن وافقوا على عقد جولة جديدة من محادثات السلام في 14 كانون الثاني/يناير، بعد ستة ايام من المباحثات في سويسرا.

لكن وزير الخارجية اليمني عبد الملك المخلافي اكد في 9 الشهر الحالي لوكالة فرانس برس تأجيل المفاوضات.

ومع ذلك، اعلن مبعوث الامم المتحدة عن اجراءات لبناء الثقة مع المتمردين الشيعة.

وقال ان الحوثيين افرجوا، خلال زيارته، عن عبد الرزاق الاشول وزير التعليم الفني والقيادي في حزب الاصلاح القريب من الاخوان المسلمين واربعة من النشطاء والصحافيين.

كما قال انه حصل على اطلاق سراح اثنين من المعتقلين "غير اليمنيين"، دون الكشف عن هويتهم او جنسيتهم، موضحا انه "سيتم الاعلان عن التفاصيل في الساعات المقبلة بعد ابلاغ عائلاتهم".

وتابع الشيخ احمد انه تلقى تطمينات بشأن وضع ثلاثة معتقلين آخرين يحتجزهم الحوثيون، بينهم شقيق الرئيس عبد ربه منصور هادي.

واكد في هذا الصدد "تلقيت تأكيدات رسمية بان وزير الدفاع، اللواء محمود الصبيحي وناصر منصور هادي (شقيق الرئيس) واللواء فيصل رجب يتمتعون بصحة جيدة".

اعتقل هؤلاء في جنوب اليمن، قبيل التدخل العسكري للتحالف العربي بقيادة السعودية في 26 اذار/مارس الماضي.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك