المتمردون: ميليشيات سودانية تهاجم اللاجئيين داخل تشاد

منشور 29 نيسان / أبريل 2004 - 02:00

اتهم متمردو دارفور مليشيات عربية تدعمها حكومة الخرطوم بقتل اربعة اشخاص خلال مهاجمتها لاجئين سودانيين وقرى داخل تشاد. 

وقال المتحدث باسم احدى الجماعتين المتمردتين الرئيسيتين اللتين تخوضان قتالا ضد القوات الحكومية في دارفور لرويترز ان الهجوم وقع الاربعاء. 

وقال محمد مرسال المتحدث باسم جيش تحرير السودان "عبرت قوات الميليشيا الحدود الى منطقة بير رسوان (الواقعة على بعد 10 كيلومترات داخل تشاد).وهاجموا اللاجئيين السودانيين الذين يضربون خيامهم في المنطقة والمجتمعات المضيفة لهم (القرى التشادية) وسرقوا ماشية." 

وقال مصدر بالجيش التشادي "وقعت مواجهة بين الميليشيات السودانية وقوات تشادية في الشرق". واضاف ان المواجهة وقعت الثلاثاء. ولم يصدر تعليق رسمي من المسؤولين التشاديين بهذا الشأن. 

وقال مرسال ان اربعة قرويين قتلوا خلال تبادل لاطلاق النار مع رجال الميليشا المعروفة باسم جنجاويد. 

وكانت جماعة تحرير السودان وجماعة حركة العدل والمساواة قد وقعتا هدنة مع الحكومة السودانية في الثامن من نيسان/ابريل الحالي بما يسمح بتدفق المساعدات الطارئة لنحو مليون شخص تضرروا من الصراع في اقليم دارفور. 

ووصف مسؤلو الامم المتحدة الوضع في دارفور بانه يعد واحدا من اسوأ الكوراث الانسانية على مستوى العالم حيث فر اكثر من 110 الاف لاجيء الى تشاد المجاورة. 

وقال مرسال ان الهجمات تعد انتهاكا لاتفاق وقف اطلاق النار غير انه اكد ان جماعة جيش تحرير السودان لاتزال ملتزمة بالاتفاق.—(البوابة)-(مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك