اليمن: معارك طاحنة في محيط صنعاء

منشور 28 أيّار / مايو 2016 - 06:00
رؤية حكومية لاستعادة ثلاث مدن رئيسة
رؤية حكومية لاستعادة ثلاث مدن رئيسة

عقد المبعوث الاممي الى اليمن اسماعيل ولد الشيخ احمد جلسة مشاورات منفصلة مع وفد الحكومة اليمنية المفاوض في الكويت، لبحث آليات انسحاب المليشيات من المدن، وخاصة العاصمة صنعاء، ومدينتي صعدة وتعز، اضافة الى اجراءات تسليم الأسلحة، واستعادة مؤسسات الدولة، حسب ما ذكرت مصادر اعلامية حكومية.

المصادر ذاتها قالت ان الوفد الحكومي قدم رؤيته لانسحاب المليشيات، وتسليم الأسلحة، تضمنت تشكيل لجنة مركزية، وأخريات فرعية في المحافظات، من كفاءات علمية ومهنية، يصدر بها قرار من الرئيس عبدربه منصور هادي، لتتولى مهمة المتابعة والاشراف على تسليم الاسلحة والانسحاب من المدن وتأمينها.

ومن المقرر أن يواصل ولد الشيخ احمد، مشاوراته مع وفدي الحكومة اليمنية، والحوثيين وحلفائهم في حزب المؤتمر الشعبي، حول الإطار الاممي للحل، الذي لم يلق بعد تأييدا صريحا من طرفي النزاع وحلفائهما الإقليميين.

وتقوم خطة ولدالشيخ احمد على نقاش متواز للملفين العسكري والسياسي، في محاولة لتطمين الحوثيين وحلفائهم، الذين يخشون على مايبدو، الانتقام في مرحلة مابعد الانسحاب وتسليم الأسلحة.

وامام هذا الانسداد التام، في ملفي الانسحاب وتسليم الأسلحة، والسلطة الانتقالية، تامل الامم المتحدة في انفراجة من المشاورات المصغرة حول الأسرى والمعتقلين والمخفيين قسرا.

وعلى صلة بهذا الملف، أعلنت جماعة الحوثيين، التوصل الى اتفاق للافراج عن 1000 أسير من الطرفين قبيل حلول شهر رمضان.

وقالت وكالة الأنباء الخاضعة لسلطة الجماعة في صنعاء، ان الاتفاق ينص على تقديم كل طرف قائمة تضم 500 أسير الى الامم المتحدة غدا السبت، حيث ستتولى لجان ميدانية، الإشراف على تنفيذ الاتفاق، الذي لم يؤكده الجانب الحكومي حتى اللحظة.

كما يتوقع ان يطلب الوسيط الدولي من التحالف الذي تقوده السعودية، تمديد وقف إطلاق النار في حال انتهاء المحادثات لتمكين الاطراف المتحاورة من التشاور حول مسودة أولى للخطة الاممية التي ستمثل بداية التحول نحو صيغة توافقية للحل الشامل في اليمن.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك