ايران: واشنطن لا تملك الحق باحالة الملف النووي الى مجلس الامن

منشور 09 آب / أغسطس 2004 - 02:00

قالت ايران الاثنين ان واشنطن لا تملك أي حق لارسال الملف النووي الايراني الى مجلس الأمن التابع للامم المتحدة لبحث إمكانية فرض عقوبات عليها. 

وأعرب مسؤولون أميركيون خلال الأسابيع الاخيرة عن قلق متزايد من البرنامج النووي  

الايراني مما يكشف بوضوح عن رغبة واشنطن في إحالة الملف الايراني الى مجلس الأمن  

الدولي لمنع ايران من تطوير أسلحة نووية. 

وتنفي ايران أي توجه لانتاج أسلحة نووية وتقول انها تحتاج برنامجها النووي لتوليد  

الكهرباء بسبب حاجة البلاد المتزايدة للطاقة. 

وقال وزير الخارجية الايراني كمال خرازي للصحفيين "الاميركيون هم فقط الذين يقولون  

ان قضية ايران ستحول الى مجلس الامن التابع للامم المتحدة. لكن إرسال الملف الى مجلس  

الأمن لابد له من أسباب ولابد ان نكون قد ارتكبنا انتهاكات." 

واضاف الوزير الايراني "ايران لم ترتكب اي انتهاكات وكل ما قامت به ايران يأتي في  

إطار التزاماتها الدولية." 

وأعلنت ايران الشهر الماضي انها استأنفت صنع أجزاء من اجهزة الطرد المركزي  

المستخدمة في تخصيب اليورانيوم الذي يمكن استخدامه في صنع الاسلحة النووية. 

وتقول ايران ان معاهدة منع الانتشار النووي تمنحها الحق في الاستمرار في القيام بأنشطة  

من هذا القبيل وانها لن تتخلى عن حقها في السعي للحصول على تقنية تخصيب اليورانيوم  

لانتاج وقود لمفاعلاتها النووية.

مواضيع ممكن أن تعجبك