بايدن: بوتين "مجرم حرب"

منشور 16 آذار / مارس 2022 - 07:31
الرئيس الأميركي جو بايدن
الرئيس الأميركي جو بايدن

وصف الرئيس الأميركي جو بايدن نظيره الروسي، فلاديمير بوتين بأنه "مجرم حرب" على خلفية غزوه لاوكرانيا، مرددا بذلك نفس الوصف الذي اطلقه مجلس الشيوخ قبلها بيوم على زعيم الكرملين.

وقال بايدن للصحفيين في البيت الابيض ان بوتين "مجرم حرب".

وكان مجلس الشيوخ الأمريكي اقر بالاجماع الثلاثاء، مشروع قانون يدين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، باعتباره "مجرم حرب"، ويدعو لإجراء تحقيق دولي في الجرائم التي ارتكبتها بلاده في أوكرانيا.

ويأتي ذلك بعد أن أعلن بايدن تقديم مساعدات عسكرية أميركية غير مسبوقة لأوكرانيا، تتضمن طائرات مسيرة لمساعدتها في حماية مجالها الجوي أمام الهجوم الروسي. 

وقال بايدن، قبيل توقيعه على مشروع قانون يسمح بتقديم مساعدات عسكرية جديدة لأوكرانيا بقيمة 800 مليون دولار، "بدأنا في مساعدة أوكرانيا قبل بداية الحرب وأخذنا تهديدات (الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين بكل جدية". 

وكان  وزير الدفاع الأميركي، لويد أوستن، قال  إن البنتاغون سيتحرك بسرعة لتأمين المساعدات العسكرية الإضافية العاجلة التي أقرها الرئيس بايدن لأوكرانيا.

وأوضح أوستن أن حزمة المساعدات الأخيرة ترفع المساعدات الأمنية لأوكرانيا، تحت إدارة بايدن إلى أكثر من ملياري دولار.

وتأتي هذه التطورات في الموقف الأميركي بعد خطاب الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، أمام الكونغرس الأميركي، الذي طالب فيه بايدن بقيادة العالم ومساعدة اوكرانيا على صد الهجوم الروسي. 

وقال زيلينسكي في الخطاب "لا أطلب الكثير، جل ما أطلبه هو فرض حظر جوي فوق أوكرانيا من أجل إنقاذ الأرواح البشرية.. لكن إذا كان ذلك طلبا مفرطا فنحن نقترح بديلا.. نحن نعرف أنواع الأسلحة الدفاعية التي نحتاج إليها فهي إس-300 وغيرها من المنظومات (المضادة للجو)".

وفي حديثه للصحفيين، أشاد بايدن بخطاب زيلينسكي معتبرا أن هذا الخطاب كان "مقنعا".

وقال بايدن : "أشكر الرئيس زيلينسكي على خطابه الحماسي هذا الصباح، لقد استمعت إليه من المنزل".

وأضاف أن زيلينسكي كان "مقنعا" بالخطاب الذي ألقاه.

قائمة المساعدات العسكرية لأوكرانيا

ونشرت واشنطن قائمة مساعدات عسكرية جديدة لأوكرانيا بـ800 مليون دولار أقرها الرئيس جو بايدن اليوم، بعد نفاد المساعدات السابقة التي دمّرتها القوات الروسية أو اغتنمتها وسلمتها لدونيتسك.

وورد في القائمة أنها ستشمل 800 نظام ستينغر مضاد للطائرات، 2000 صاروخ جافلين مضادة للدبابات و1000 مضاد للدروع و6000 نظام مضاد للدروع من طراز AT-4، و100 ونظام جوي تكتيكي بدون طيار، و100 قاذف قنابل يدوية و5000 بندقية و1000 مسدس و400 رشاش و400 بندقية.

كما تشمل المساعدات أكثر من 20 مليون طلقة وقذيفة هاون، و25000 بزة واقية و25000 خوذة.

وشملت قائمة المساعدات العسكرية التي سبق وتسلمتها كييف من واشنطن ودمرتها أو اغتنمتها القوات الروسية أكثر من 600 نظام ستينغر و2600 صاروخ جافلين وخمس طائرات هليكوبتر Mi-17، وثلاث زوارق دورية، وأربعة رادارات مضادة للمدفعية وأنظمة رادارية، ورادارات مضادة لقذائف الهاون، و200 قاذف، و200 بندقية و200 رشاش، و40 مليون طلقة وقذيفة وأكثر من مليون قنبلة يدوية ومدفع هاون، و70 مدرعة وعربات دفع رباعي.

وفي 24 فبراير/ شباط الماضي، أطلقت روسيا عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل دولية غاضبة وفرض عقوبات اقتصادية ومالية "مشددة" على موسكو.

وتشترط روسيا لإنهاء العملية تخلي أوكرانيا عن أي خطط للانضمام إلى كيانات عسكرية بينها حلف شمال الأطلسي والتزام الحياد التام، وهو ما تعتبره كييف "تدخلا في سيادتها".


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك