تحذيرات من هجمات ارهابية جديدة في الولايات المتحدة

منشور 01 آب / أغسطس 2004 - 02:00

حثت الادراة الاميركية العاملين في صندوق النقد والبنك الدوليين وبورصة نيويورك وبعض المؤسسات الاخرى التوجه الى اعملهم رغم المعلومات الموثقة عن احتمال شن هجمات ارهابية تستهدف هذه المؤسسات.  

وكان وزير الامن الداخلي الاميركي توم ريدج اعلن الاحد رفع مستوى الانذار في نيويورك وواشنطن ونيوجيرسي بسبب مخاوف من قيام تنظيم القاعدة بشن هجمات جديدة.  

وقال ريدج في مؤتمر صحافي ان هناك معلومات ذات طبيعة "مقلقة" حول التهديدات الجديدة، واعلن رفع مستوى الانذار من "المرتفع" (اللون الاصفر) الى "المرتفع جدا" في كل الاماكن.  

واضاف ان التهديدات تستهدف مباني اقتصادية ومالية.  

وقال ريدج ان "تنظيم القاعدة يريد ارهابنا" مضيفا "ان عزمنا قوي لا يقهر". 

وتحدث عن تقارير معينة للاستخبارات عن تهديد باستهداف مباني صندوق النقد الدولي والبنك الدولي في واشنطن والبورصة في نيويورك ومصرف "سيتيبنك" في المدينة و"برودنشال" المالية في نيوجيرزي. وعزا تسمية المباني المستهدفة إلى دقة المعلومات والتفاصيل الكثيرة التي حصلت عليها الاستخبارات. وأوضح أن "الوسائل المفضلة للهجوم هي سيارة أو شاحنة مفخخة"، ولكن قد تستخدم متفجرات. وأضاف ان "تنظيم القاعدة يريد ارهابنا، لكن عزمنا قوي لا يقهر". وطلب "من المواطنين ان يبقوا أعينهم مفتوحة فيما نواصل مراقبة هذا الوضع".  

وقال ان السلطات الامنية تحدثت مع مسؤولين في كل المؤسسات التي شملها التهديد وحذرتهم من المخاطر وحضتهم على توخي الحذر. وكشف انه أجرى اتصالاً هاتفياً مشتركاً مع 200 مسؤول قبل اصدار اعلانه برفع مستوى الانذار. وترك لسلطات مدينة نيويورك تقرير رفع مستوى التأهب الى حده الأقصى أي اللون الأحمر.  

ويقع مقر صندوق النقد الدولي والبنك الدولي وسط واشنطن قرب البيت الابيض ومبان حكومية منها مجلس الاحتياط الفيديرالي ووزارة الخارجية، بينما يقوم مبنى بورصة نيويورك في "وول ستريت" في قلب الحي المالي بمدينة نيويورك قبالة نهر هدسون على الشاطئ الشمالي الشرقي لنيوجيرزي التي تضم عدداً كبيراً من المؤسسات المالية الكبيرة.  

وصرحت الناطقة باسم البيت الأبيض ايرين هيلي ان المعلومات الاستخبارية عن التهديدات "حديثة جداً، وردت خلال الساعات الـ72 الاخىرة". وقالت ان "الرئيس (جورج بوش) اتخذ قراره النهائي اليوم، موافقاً على توصية الوزير ريدج برفع مستوى التحذير في المناطق المحددة" وهو يطلع على الموقف يومياً منذ الجمعة.  

وأكد الناطق باسم صندوق النقد الدولي بيل موراي ان المؤسسة المالية الدولية تبلغت التحذير و"نصحتنا السلطات الاميركية في شأن هذا التهديد المحتمل ونحن نتخذ كل الاحتياطات اللازمة."  

وجاء هذا التحذير قبل أربعة أسابيع من المؤتمر العام للحزب الجمهوري في نيويورك والذي سيشارك فيه 30 ألف شخص يتقدمهم بوش والمسؤولون الكبار في إدارته. –(البوابة)—(مصادر متعددة)

مواضيع ممكن أن تعجبك