حذاء في طائرة اسرائيلية يتسبب باخلاء قاعة للمسافرين بمطار بروما

منشور 11 آب / أغسطس 2004 - 02:00

تسبب حذاء احد المسافرين على متن رحلة جوية تابعة لشركة الطيران الإسرائيلية "إل عال" الاربعاء، بإخلاء جميع المسافرين من إحدى قاعات القادمين إلى مطار "فيوميتشينو" في العاصمة الايطالية روما. 

وتم إخلاء المسافرين لربع ساعة في أعقاب تلقي مكتب شركة "إل عال" في المطار إنذارًا أمنيًا حول وجود قنبلة.  

وأفادت مصادر في المطار أن السبب وراء هذه الضجة، حذاء انتعله أحد المسافرين على متن الرحلة، لكن بعد أن تأكد رجال الأمن من عدم وجود أي خطر أمني يخص الحذاء، سمح للمسافرين بالعودة إلى القاعة. 

يُشار إلى أن إيطاليا رفعت درجة التأهب في أعقاب تهديدات تلقتها من تنظيمات إرهابية باستهداف مواقع إيطالية.  

ويكتظ الممر المؤدي إلى مكاتب شركة "إل عال" في المطار المذكور بالقناصة وعناصر أجهزة مكافحة الإرهاب الذين نصبتهم السلطات الإيطالية في قاعة القادمين وفي محيط المنطقة التي تتواجد فيها نضد الشركة الإسرائيلية. 

وتقوم عشرات الكاميرات بمراقبة تحركات المسافرين الذين يصلون إلى المطار، كما تتجول عناصر مكافحة الإرهاب الإيطالية ورجال أمن إسرائيليين بين المسافرين، بهدف ضبط أشخاص مشبوهين. 

وتم فصل نضد شركة "إل عال" في المطار عن بقية شركات النقل الجوي التي تنزل في المطار.  

ويتعين من أجل الوصول إليها، الخضوع لتفتيشين أمنيين، حيث يقوم رجال أمن إيطاليون يحرسون المنطقة التي تتواجد فيها نضد شركات الطيران الأمريكية، بفحص المتوجهين إلى نضد "إل عال"، ويلي ذلك تفتيش يجريه رجال أمن إسرائيليون في المدخل إلى القاعة الصغيرة التي تتواجد فيها مكاتب "إل عال".—(البوابة)—(مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك