حسن يوسف يتبرأ من ابنه مصعب المتهم بالتجسس لاسرائيل

منشور 01 آذار / مارس 2010 - 03:12

اعلن القيادي في حركة "حماس" حسن يوسف الاثنين براءته من ابنه مصعب بعدما كشفت صحيفة اسرائيلية الاسبوع الماضي انه كان جاسوسا لاسرائيل.
وقال يوسف المسجون في اسرائيل في بيان "انا الشيخ حسن يوسف (...) واهل بيتي الزوجة والابناء والبنات نعلن براءة تامة جامعة ومانعة من الذي كان ابنا بكرا وهو المدعو مصعب المغترب حاليا في اميركا، متقربين الى الله بذلك".
واوضح ان قراره هذا جاء "انطلاقا من موقفنا المبدئي وفهمنا لديننا وما تمليه علينا عقيدتنا، وبناء على ما اقدم عليه المدعو مصعب من كفرٍ بالله ورسوله، والتشكيك في كتابه، وخيانة للمسلمين وتعاون مع اعداء الله وبالتالي الحاق الضرر بشعبنا وقضيته".
وكانت صحيفة "هآرتس" الاسرائيلية افادت الاربعاء ان مصعب كان جاسوسا لجهاز الامن الداخلي الاسرائيلي (شين بيت) وزوده بمعلومات ساهمت في القيام بعدة اعتقالات ووقف هجمات.
ومصعب حسن يوسف الذي لجأ الى كاليفورنيا اعتنق المسيحية قبل حوالي عشر سنوات وشارك مع رون براكي في تأليف كتاب "ابن حماس" الذي سينشر قريبا في الولايات المتحدة.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك