حماس: رفض إسرائيل تشكيل لجنة تحقيق بشأن غزة دليل تورطها في الارهاب

منشور 20 أيّار / مايو 2018 - 12:42
من المواجهات في قطاع غزة
من المواجهات في قطاع غزة

أفادت حركة “حماس″،  الأحد، بأن رفض “الاحتلال” الإسرائيلي تشكيل لجنة تحقيق دولية بشأن أحداث قطاع غزة الأخيرة دليل على تورطه في جريمة حرب نفذها بحق السلميين الأبرياء.

وقال عبد اللطيف القانوع المتحدث باسم حركة حماس، في تصريح صحافي مقتضب أورده مركز الاعلام الفلسطيني اليوم ، إن “رفض الاحتلال لتشكيل اللجنة يؤكد على وحشيته وإمعانه في إرهاب وقتل شعبنا، وضربه بعرض الحائط للمؤسسات الدولية والأممية، واستخفافه بقراراتها”.

وكان مجلس حقوق الإنسان قد صوت في جلسة لطارئة عقدت في جنيف على مشروع قرار يدين “الجرائم” الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية، ويدعو لإيفاد لجنة دولية مستقلة للتحقيق على وجه الاستعجال يعينها رئيس المجلس.

وصوتت 29 دولة لصالح القرار فيما امتنعت 14 دولة عن التصويت، وصوتت استراليا والولايات المتحدة الأمريكية ضد القرار.

واستشهد أكثر من 60 فلسطينياً، بينهم تسعة أطفال ومسعف، خلال مواجهات دامية يوم الاثنين الماضي على الأطراف الحدودية لقطاع غزة مع إسرائيل ، عندما نقلت الولايات المتحدة سفارتها من تل أبيب إلى القدس، مما يمثل اعترافاً بالمدينة عاصمة لإسرائيل، وتوقيتها الذي يوافق الذكرى السبعين لإنشاء الدولة اليهودية.

ويرتفع بذلك إجمالي عدد الشهداء الفلسطينيين إلى 115 غالبيتهم العظمى بالرصاص الحي منذ انطلاق مسيرات العودة على أطراف القطاع في 30 آذار/ مارس الماضي.

وأثارت الخطوة التي أعلنها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في كانون أول/ ديسمبر الماضي غضب الفلسطينيين الذين يأملون أن تكون الأجزاء الشرقية من القدس التي احتلتها إسرائيل عام 1967 عاصمة لدولتهم المستقبلية.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك