داعش ينحر خمسة شبان في الموصل

منشور 12 تشرين الأوّل / أكتوبر 2016 - 11:34
ارشيف
ارشيف

أفاد مصدر أمني عراقي، الأربعاء، أن تنظيم الدولة الاسلامية أعدم خمسة شبان في الموصل، مركز محافظة نينوى (شمال) بتهمة التعاون مع القوات العراقية والتحالف الدولي، فيما ألقى التنظيم القبض على اثنين آخرين طعنا أحد عناصر التنظيم بسكين، في تصاعد تسجله المدينة في عمليات استهداف التنظيم قبيل انطلاق معركة الموصل.

وقال النقيب قاسم جمعة الضابط في استخبارات قيادة عمليات نينوى، إن “تنظيم الدولة أعدم نحراً بالسكين خمسة شبان أمام جمهرة من المارة قرب محلهم في شارع حلب، وسط الموصل”.

وأوضح جمعة، بأن “الضحايا الخمسة وبحسب معلومات من مصادرنا داخل الموصل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من العاملين لدى صباح أبو الشربت والمعروف بالموصل”، مبيناً بأنه “ضبط بداخل محلهم أسلحة كاتمة”.

واضاف الضابط بان المعلومات الأخرى تشير إلى أن، “الضحايا كانوا يستدرجون عناصر الدولة الأجانب داخل محلهم ثم يذهب آخر لوضع علامة على مركباتهم لتسهل عملية استهدافهم من قبل طائرات التحالف”.

وعلى صعيد ذي صلة تابع المصدر ان “عمليات استهداف عناصر التنظيم تتصاعد بالموصل مع قرب معركة المدينة. وقام مسلحان بطعن أحد عناصر تنظيم الدولة بواسطة سكين في حي الأمن، شمالي الموصل، إلا عناصر “الحسبة” اعتقلت المنفذان في كمين نصب لهم بالعملية”، مبيناً بأن “المطعون أصيب بجروح خطيرة نقل على اثرها الى المستشفى فيما نقل المنفذون الى جهة مجهولة من قبل تنظيم الدولة”.

وبدأت الحكومة العراقية في أيار/مايو الماضي، بالدفع بحشودات عسكرية قرب الموصل (أكبر مدينة عراقية يسيطر عليها التنظيم، منذ يونيو/ حزيران 2014)، ضمن خطط لاستعادة السيطرة عليها من “الدولة”، كما تقول (الحكومة) إنها ستستعيد المدينة من التنظيم قبل حلول نهاية العام الحالي.

تجدر الإشارة أن الولايات المتحدة الأمريكية تقود تحالفاً دولياً مكوناً من نحو 60 دولة، يشن غارات جوية على معاقل التنظيم في العراق وسوريا، كما يتولى جنود أمريكيون تقديم المشورة والتدريب للقوات العراقية لتعزيز قدرتها في الحرب ضد “الدولة”.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك