روسيا تستبعد احتمال سرقة سلاح نووي منها

منشور 03 آب / أغسطس 2004 - 02:00

اعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي ايفانوف الثلاثاء انه لم تحصل ابدا اي محاولة جدية من ارهابيين لسرقة سلاح نووي روسي خلافا لما يتردد بهذا الصدد.  

ونقلت وكالة انترفاكس عن الوزير الروسي قوله لم تحصل قط في تاريخ الاتحاد السوفياتي وروسيا اي محاولة جدية لسرقة سلاح نووي.  

وجاء كلام ايفانوف خلال تدريب عسكري لمواجهة احتمال حصول حادث من هذا النوع، وذلك في اطار مناورات عسكرية روسية تجرى بحضور مراقبين من الحلف الاطلسي.  

وباشرت روسيا الثلاثاء المرحلة الفعلية من التدريب تحت عنوان حادث 2004 في منطقة اولينيغورسك، قرب مورمنسك في شبه جزيرة كولا في الشمال الغربي للبلاد.  

واعلن ايفانوف للصحافيين للاسف، في اماكن عدة من العالم تنتشر اسطورة تقول ان السلاح النووي الروسي ليس محميا بطريقة جيدة وعاد وكرر انها اسطورة.  

وردا على سؤال عن التعاون الروسي مع الحلف الاطلسي في مجال الامن النووي، قال الوزير انه في المستقبل القريب سوف يبدا الفريقان بتبادل تقنيات حماية السلاح النووي وطريقة التصرف في حال حصول حادث.  

وتمرن الجيش الروسي الثلاثاء على سيناريو وهمي يفترض قيام مجموعة ارهابية بشن هجوم على موكب ينقل مجموعة من الاسلحة النووية. وافاد الوزير انها المرة الاولى التي تقوم فيها روسيا بتدريبات بحضور 49 مراقبا من 17 بلدا واكثر هذه البلدان تنتمي الى الحلف الاطلسي.  

مواضيع ممكن أن تعجبك