فرار رهينة اميركي من خاطفيه في العراق

منشور 02 أيّار / مايو 2004 - 02:00

اعلن متحدث عسكري اميركي الاحد، ان القوات الاميركية عثرت على الرهينة الاميركي توم هاميل جنوب تكريت بعد ان تمكن على ما يبدو من الفرار من خاطفيه. 

وقال الجنرال مارك كيميت، ان هاميل (43 عاما) والذي تم احتجازه خلال هجوم على قافلة في التاسع من نيسان/ابريل "في صحة جيدة". 

واوضح كيميت ان الجنود الاميركيين كانوا يقومون بعمليات دورية على خط لانابيب النفط عندما اقترب منهم هاميل الذي يعمل سائق شاحنة لحساب شركة هاليبورتون، وعرفهم على نفسه. 

وقال "يبدو ان السيد هاميل هرب من مبنى" مضيفا انه "تحدث مع عائلته. وهو الان مستعد للعودة الى العمل". 

وكان هاميل ضمن سبعة موظفين يعملون مع شركة كيلوغ المتفرعة عن هاليبورتون كانوا فقدوا في الهجوم الذي استهدف في 9 نيسان/ابريل، قافلة غرب بغداد على بعد نحو 110 كيلومترات من تكريت. 

ومن حينها، تم العثور على جثث اربعة من هؤلاء العاملين. 

وكان خاطفو هاميل هددوا بقتله ما لم تنه القوات الأميركية الحصار والقصف الذي شنته على مدينة الفلوجة.  


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك