ليبيا تغلق المقاهي وتمنع التجمعات والامارات تمنح تونس 500 ألف جرعة لقاح

منشور 11 تمّوز / يوليو 2021 - 08:33
ارشيف

قررت ليبيا الاحد، إغلاق المقاهي وقاعات المناسبات ومنع التجمعات لمدة أسبوعين، للحد من انتشار فيروس كورونا، فيما تعهدت الامارات بتقديم 500 ألف جرعة من اللقاحات لتونس المنكوبة بالوباء.

ووفق صفحة الحكومة الليبية الرسمية على فيسبوك، فقد قرر رئيس الوزراء الليبي عبد الحميد الدبيبة الإغلاق "بشكل كامل، ولمدة أسبوعين، للمقاهي وصالات المناسبات الاجتماعية، وتُمنع إقامة تجمعات المآتم والأفراح واستخدام وسائل النقل الجماعي".

وكذلك تتقيد الأسواق العامة والشعبية والمحلات التجارية بالإجراءات الوقائية، مع السماح للمطاعم بـ"العمل بنظام خدمة التوصيل".

كما قررت الحكومة إلزام الوزارات والهيئات والمؤسسات والمصالح والشركات العامة والخاصة باتخاذ التدابير الوقائية لمجابهة "كورونا". وتتولى تنفيذ هذا القرار كل من وزارتي الداخلية والدفاع ومأموري الضبط القضائي.

وتأتي هذه الإجراءات إثر ارتفاع عدد الإصابات في ليبيا، خلال اليومين الأخيرين، ما أثار مخاوف من دخول السلالة الهندية المتحورة من الفيروس.

والأحد، أعلن المركز للوطني لمكافحة الأمراض الليبي ارتفاع نسبة الإصابات بين العينات اليومية إلى 38 بالمئة.

وإجمالا، سجلت ليبيا حتى الأحد 204 آلاف و90 إصابة بالفيروس، بينها 3 آلاف و240 وفاة، و180 ألفا و860 حالة تعاف.

وأعلنت ليبيا الخميس، إغلاق المنافذ البرية والجوية مع تونس، لمدة أسبوع؛ بعد أن تفشت فيها السلالة الهندية من الفيروس.

لقاحات من الامارات لتونس

الى ذلك، تعهد ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد آل نهيان، بتخصيص بلاده 500 ألف جرعة من اللقاحات ضد فيروس كورونا لتونس.

""تواجه تونس تدهورا حادا للأوضاع الوبائية
تواجه تونس تدهورا حادا للأوضاع الوبائية

 

وأفادت الرئاسة التونسية في بيان، بأن سعيد وآل نهيان أجريا مكالمة هاتفية "تناولت علاقات التعاون الثنائي وسبل تعزيزها وتنويعها".

وأكد آل نهيان، حسب البيان، أنه "انطلاقا من حرص دولة الإمارات العربية المتحدة على مزيد تعزيز روابط الأخوة مع تونس والوقوف إلى جانبها في هذا الظرف الوبائي الدقيق" سيتم منح البلاد "500 ألف جرعة من التلاقيح ضد جائحة كوفيد-19 ستصل إلى تونس يوم غد الاثنين".

وأعلنت وزارة الصحة التونسية الأحد، تسجيل 144 وفاة و6592 إصابة جديدة بفيروس كورونا.

وأفادت الوزارة، في بيان، أنها سجلت أيضا 5288 حالة شفاء من الفيروس.

وأوضحت أن إجمالي الإصابات بالفيروس ارتفع بذلك إلى 497 ألفا و613؛ منها 16 ألفا و388 وفاة، و393 ألفا و305 حالات تعاف.

ولم يشمل التطعيم باللقاح المضاد لـ"كورونا" حتى الآن سوى مليونين و138 ألفا و25، تلقى 623 ألفا و77 شخصا منهم الجرعة الثانية، من أصل 11 مليونا و700 ألف نسمة.

والجمعة، قالت الوزارة إن تونس "تشهد موجة وبائية غير مسبوقة تتميز بانتشار واسع للسلالات المتحورة ألفا ودلتا، في جل ولايات الجمهورية، وارتفاع نسق الإصابات وعدد الحالات المتكفل بها في المستشفيات وأيضا ارتفاع مؤسف في عدد الوفيات".


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك