وفد اسرائيلي في الهند للبحث في هجرة قبيلة لاسرائيل

منشور 10 آب / أغسطس 2004 - 02:00

أعلنت اذاعة الجيش الإسرائيلي اليوم الثلاثاء ان الحاخام شلومو عمار احد كبيري الحاخامين في اسرائيل زار الاسبوع الماضي الهند للبحث في امكان السماح لالاف الاعضاء من قبيلة بني مناسيه يؤكدون انهم يهود بالهجرة الى الدولة العبرية. 

وأكد الحاخام عمار الذي قام مع وفد من الحاخامين بزيارة ولايتي مانيبور وميزورام (شمال شرقي الهند) ان قرارا سيتخذ في هذا الشأن "عندما تتوافر كل العناصر لان ليس من السهل ان نقرر من هو يهودي". 

وقال من الممكن ان يعلن هؤلاء الهنود "يهودا مع امكان التشكيك", وهو وضع قد يسمح لهم بالافادة من "حق العودة" الذي يجيز لكل يهودي في العالم بالهجرة للاقامة في "دولة اسرائيل". 

وقام وفد الحاخامين بزيارة المكان حيث يقيم اعضاء من هذه القبيلة الهندية يؤكدون انهم يتحدرون من احد الاسباط العشرة الضائعة بغية التحقق من ان عاداتهم هي فعلا يهودية. 

وقال الحاخام الياهو بيرنبوم وهو في عداد الوفد الاسرائيلي "لا يوجد ادنى شك ان هؤلاء الناس هم جزء من الشعب اليهودي". واضاف "ان تقاليدهم وعاداتهم تعود الى قرون عدة. وتؤكد كنسهم وكذلك الشهادات المكتوبة لهنود يعيشون حولهم انهم من دون شك من اصل يهودي". 

وحتى الان لا يستطيع افراد هذه القبيلة المجيء الى اسرائيل الا بتأشيرة سياحية وعليهم اذا ارادوا الحصول على الجنسية الاسرائيلية ان يعتنقوا الديانة مثلما يحصل بالنسبة الى غير اليهود ممن يرغب في اعتناق اليهودية. 

وبحسب المعتقدات اليهودية فان عشرة من الاسباط الاثني عشرة التي كانت تعيش في مملكة اسرائيل في العهد القديم تشتتت اثر اجتياح الاشوريين في عام 721 قبل المسيح. 

مواضيع ممكن أن تعجبك