15 الف متطوع ايراني يستعدون لشن هجمات انتحارية على القوات الاميركية

منشور 09 آب / أغسطس 2004 - 02:00

على الرغم من نفيها التدخل في الاحداث الدائرة في العراق الا ان تقارير ايرانية كشفت النقاب عن وجود فرق انتحارية مستعدة لشن هجمات ضد القوات الاميركية في العراق 

وقالت صحيفة (همشهري) اليومية في طهران الاثنين أن أكثر من 15 ألف متطوع إيراني سجلوا أنفسهم لتنفيذ عمليات انتحارية في المدن الشيعية المقدسة في جنوب العراق.  

ونقلت الصحيفة عن فروز راجيافار رئيس منظمة محلية للدفاع عن القيم الاسلامية قوله إن جميع المتطوعين على استعداد للذود عن الاسلام في جنوب العراق أو أي مكان آخر يتطلب الحاجة إليهم.  

وبدأت عملية التسجيل في حزيران/ يونيو الماضي عقب الهجمات من جانب قوات التحالف على مسلمين عراقيين في المدنيتين المقدستين النجف وكربلاء في جنوب العراق حيث يوجد ضريحا الامامين الشيعيين علي والحسين.  

وحفزت الاشتباكات الاخيرة في النجف مرة أخرى المتطوعين لاعلان استعدادهم لتنفيذ مهام داخل العراق. 

وقالت طهران إن المبادرة ليس لها علاقة بالحكومة معترفة في الوقت نفسه بتنامي شعور شعبي معاد للولايات المتحدة وإسرائيل داخل إيران.  

ورفضت وزارة الخارجية الايرانية الاتهامات بشأن التدخل في جنوب العراق وقالت إنه يتعين على المسؤولين في بغداد إما إثبات هذه الاتهامات أو التزام الصمت.  

--(البوابة)—(مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك