في الذكرى 44 لانتصارات اكتوبر إصدار كتاب "خلف خطوط العدو"، لمؤلفه اللواء أسامة المندوه

منشور 03 تشرين الأوّل / أكتوبر 2017 - 02:00
 كتاب "خلف خطوط العدو"، لمؤلفه اللواء أسامة المندوه
كتاب "خلف خطوط العدو"، لمؤلفه اللواء أسامة المندوه

في الذكرى الرابعة والأربعين لانتصارات أكتوبر المجيدة تحتفل "دار الشروق"، الاثنين المقبل، بحضور لفيف من الشخصيات العامة البارزة، بإصدار كتاب "خلف خطوط العدو"، لمؤلفه اللواء أسامة المندوه، الذي يحكي قصة بطولة من أروع بطولات قواتنا المسلحة خلال حرب أكتوبر، كان اللواء المندوه هو بطلها الرئيسي.
يروي هذا الكتاب– الذي حرره ووثقه الكاتب الصحفي خالد أبو بكر، مدير تحرير جريدة الشروق- قصة بطولة لـ"مجموعة استطلاع" مصرية بقيادة المندوه،وهو برتبة "نقيب" دفعتها القيادة المصرية منذ بداية الحرب للتمركز خلف خطوط العدو وفي قلب تجمعاته، وبالقرب من طرق اقترابه الرئيسية، ومركز قيادته الرئيسي في "أم مرجم" و"مطار المليز" الحربي، في وسط سيناء، على بعد نحو 100 كيلو شرق قناة السويس.
ووفقا لبيان تلقته وكالة أنباء الشرق الأوسط من دار الشروق يسرد الكتاب بأسلوب جذاب ومشوق كيف نجحت "مجموعة الاستطلاع المصرية" في أن تعد على العدو حركاته وسكناته وآلياته في عمق سيناء، وتسهم في الكشف المبكر عن نواياه لمدة ستة أشهر بدأت بعد آخر ضوء يوم 6 أكتوبر 1973.
كما يستعرض الجهود المضنية التي بذلتها القوات الإسرائيلية للقبض على أبطال المجموعة، مستعينة في ذلك بكل ما تملك من تكنولوجيا، غير أنها فشلت وعاد النقيب أسامة المندوة برجاله سالمين إلى القاهرة ليستقبلهم المشير أحمد إسماعيل وزير الحربية والقائد العام للقوات المسلحة-آنذاك- في مكتبه ويقلدهم أرفع الأوسمة.
من أهم مميزات كتاب "خلف خطوط العدو" أنه يكشف بجلاء دقة التخطيط المصري في حرب أكتوبر المجيدة، ويلقي الأضواء على جسارة رجال القوات المسلحة في تنفيذ المهام التي أوكلت إليهم خلال أعمال القتال، ويبرز أيضا ذلك التلاحم الرائع بين رجالنا خلف الخطوط والمواطنين المصريين من قبائل سيناء، الذين كانوا خير معين لهم على تنفيذ تلك المهام الجسام، حتى تحقق النصر.

مواضيع ممكن أن تعجبك