صدر حديثا رواية “نزهة الكلب” للكاتب اليمني ريان الشيباني

منشور 15 آذار / مارس 2017 - 06:38
رواية “نزهة الكلب” للكاتب اليمني ريان الشيباني
رواية “نزهة الكلب” للكاتب اليمني ريان الشيباني

القاهرة- صدر حديثا عن مؤسسة أروقة للدراسات والترجمة والنشر، رواية “نزهة الكلب” للكاتب اليمني ريان الشيباني. تنقسم الحكاية إلى ثلاثة أقسام يتوزع كل منها على عدة فصول.

تحمل العناوين صيغة التساؤل بين المفرد والجمع: “هل قال لديه حوالة”، “هل قلنا كان صحفيًا”، “هل قال لدي فوبيا”، “هل قلنا إن حركة جسده أكبر من الحرب”، “هل قلنا الضابط سمير”، “هل قالت امرأة بلا حياة”.. ويبدأ الراوي عملية السرد من خلال هذه العناوين وتعمل هذه الحيل الفنية على تعميق حالة الالتباس كما تؤدي إلى تحلل الحكاية في عملية التشكيل الروائي.

لا تقف دلالة العنوان “نزهة الكلب” على شخصية الرجل العجوز المصاب بداء الكلب والذي يظهر في المشاهد الأخيرة إنما تنسحب هذه الدلالة علي شخصيات الرواية مثل: سالم الريح ووائل ثبوبة،كفاح، رُمّان، الخالة مطية، الطفل إسار كما تؤدي أحداث الحرب اليمنية في الرواية إلى تهديد مصائر الناس وخلق حالة من القلق والخوف والضياع، وهو ما يشي به تصدير الرواية “يتوجب على الرجل وفقًا للظروف أن يكون أسدًا أو كلبًا أو هرًّا أو قردًا”.

كما يجسد بطل الرواية الصحفي الفنان بسام الذي أطلق عليه وائل ثبوبة اسم ” سالم الريح ” تلك الحالة الإنسانية من الضياع والتشرد والمطاردة والجوع في حركته الدائمة في صنعاء وشوارعها وأزقتها وحواريها.

مواضيع ممكن أن تعجبك