أيرباص تتفوق على بوينغ في الطلبيات

منشور 13 كانون الثّاني / يناير 2016 - 07:56
شهد كل من الشركتين تباطؤا في طلبيات الشراء بعد عامين من الطلبيات المكثفة، وسط مخاوف بشأن تأثير التوترات الاقتصادية وانخفاض أسعار النفط
شهد كل من الشركتين تباطؤا في طلبيات الشراء بعد عامين من الطلبيات المكثفة، وسط مخاوف بشأن تأثير التوترات الاقتصادية وانخفاض أسعار النفط

تفوقت شركة صناعة الطائرات الأوروبية أيرباص على "بوينج" الأمريكية في سباق طلبيات الشراء الجديدة العام الماضي ليقفز إجمالي طلبياتها إلى تريليون دولار، مسجلا رقما قياسيا لكنها تخلفت من حيث تسليمات الطائرات، لتظل "بوينج" في الصدارة كأكبر مصنع للطائرات في العالم.

وقالت "أيرباص" أمس، إن قطاع تصنيع الطائرات في المجموعة حصل على 1036 طلبية شراء بعد الإلغاءات، بانخفاض 29 في المائة عن 2014 مقارنة بـ 768 طلبية شراء لـ "بوينج" بانخفاض 46 في المائة، وفقاً لـ "رويترز". في معدل الطلب على الطائرات الموفرة للوقود. وعلى الرغم من ذلك نمت تسليمات الطرز الرائجة من الطائرات تمشيا مع توقعات القطاع بنمو مستمر في حركة النقل الجوي.

وتمكنت "أيرباص" من تسجيل رقم قياسي من حيث عدد التسليمات التي بلغت 635 طائرة، وتوقعت تسليم أكثر من 650 طائرة أخرى في 2016 مع تجاوز عدد طلبيات الشراء التسليمات مجددا.

وقالت "بوينج" الأسبوع الماضي إن التسليمات زادت 5 في المائة لتصل إلى 762 طائرة وهو رقم قياسي للقطاع.

وبلغت التسليمات المجمعة للشركتين أقل بشكل طفيف من مستوى 1400 طائرة بعد تضاعفها العقد الماضي، في حين قال فابريس بيرجييه الرئيس التنفيذي لقسم صناعة الطائرات في "أيرباص" إن البيانات الأخيرة تظهر "متانة السوق".

وتتوقع "أيرباص" سد فجوة التسليمات مع "بوينج" من خلال طرازها المنافس "أيه 350"، لكن تسليمات هذا الطراز بدأت متباطئة بسبب مشكلات في إمدادات مكونات المقصورة، واعتزام الشركة الأوروبية تجنب تكرار المشكلات الصناعية التي عصفت بطائرات بوينج من طراز 787 وطائراتها من طراز أيه 380.

اقرأ أيضاً: 

«إيرباص» تبيع 200 طائرة خلال يونيو الماضي رغم إلغاء طلبيات

قريباً من بوينغ... طائرة جديدة قابلة للطي بكلفة 400 مليون دولار

صراع الناقلات الخليجية والأميركية يضر “إيرباص” و”بوينغ”


Copyright © Saudi Research and Publishing Co. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك